محمد الحبيب بلخوجة
آخر تحديث: 2015/3/2 الساعة 12:14 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/12 هـ
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2015/3/2 الساعة 12:14 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/12 هـ

محمد الحبيب بلخوجة

تاريخ ومكان الميلاد: 24 أكتوبر 1922 - تونس العاصمة

الصفة: أول أمين عام للمجمع الفقه الإسلامي بجدة

الوفاة: 17 يناير 2012

الدولة: تونس

تاريخ و مكان الميلاد:

24 أكتوبر 1922 - تونس العاصمة

الصفة:

أول أمين عام للمجمع الفقه الإسلامي بجدة

الوفاة:

17 يناير 2012

الدولة:

تونس

علامة تونسي، شغل منصب مفتي الديار التونسية في فترة الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة، وكان أول أمين عام للمجمع الفقه الإسلامي بجدة، ترك مؤلفات عديدة تعالج عددا من القضايا المعاصرة.

المولد والنشأة
ولد محمد الحبيب بلخوجة يوم 24 أكتوبر/تشرين الأول 1922 وسط العاصمة تونس لعائلة محافظة ميسورة الحال، تلقى تعليما دينيا وحفظ القرآن منذ صغره ثم زاول تعليمه بجامعة الزيتونة وتخصص في الفقه.

الدراسة والتكوين
أخذ العلم على يد علماء جامع الزيتونة كالعلامة الطاهر بن عاشور وابنه الفاضل بن عاشور، وأكمل دراسته في كلية الشريعة وأصول الدين بجامعة الزيتونة، وحصل على شهادة العالمية عام 1946.

لم يكتف بدراسة العلوم الشرعية، فسافر إلى باريس ودرس الآداب العربية، ونال شهادة الدكتوراه من جامعة السوربون عام 1964.

الوظائف والمسؤوليات
بدأ بلخوجة سنة 1951 مدرسا في كلية الشريعة وأصول الدين بجامعة الزيتونة، ثمّ أستاذا للشريعة والدراسات القرآنية عام 1970، ثم عين في العام نفسه عميدا لكلية الشريعة لغاية 1976.

شارك في عضوية الكثير من المجامع في دول عربية فكان عضوا بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر، وعضوا بمجمع اللغة العربية بالقاهرة، وعضوا بالمجمع العلمي العراقي ببغداد.

تمّ تعيينه خلال فترة حكم الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة مفتيا للديار التونسية (1976-1984) ثم أ صبح أول أمين عام لمجمع الفقه الإسلامي بجدة، وبقي على رأسه 27 عاما.

التوجه الفكري
كان لمحمد الحبيب بالخوجة توجه إسلامي تجديدي في الفقه جمع بين الأصالة والمعاصرة.

المسار العلمي
مكنته نشأته في عائلة محافظة من الانفتاح على التحصيل العلمي بشكل مبكر فحفظ القرآن، وتعلم مبادئ الشريعة الإسلامية على يد كبار مشايخ الزيتونة، وجمع بين ثقافة الزيتونة وثقافة السوربون، وتعامل مع القضايا المطروحة في العالم العربي والإسلامي بنفس تجديدي.

المؤلفات
خلّف محمد الحبيب بلخوجة كتبا عديدة منها "مواقف الإسلام"، تناول بعض القضايا المعاصرة من وجهة نظر الإسلام، و"التنبيهات على المدونة لابن عياض"،  و"تراجم المحدّثين والعلماء" و"يهود المغرب العربي" وهو عبارة عن محاضرات أُلقاها في قسم الدراسات الفلسطينية، بمعهد الدراسات العربية بالقاهرة.

وله "تحقيق السّنن الأبين في السّند المعنعن، لابن رشيد" و"تحقيق الرحلة العلميّة لابن رشيد" (في خمسة أجزاء)، و"تحقيق منهاج البلغاء وسراج الأدباء لحازم القرطاجني"، و"قصائد ومقتطفات لحازم القرطاجنيّ"، و"المسلمون بين الشريعة والقانون" وهو بحث قدمه للمؤتمر الأول للفقه الإسلاميّ في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

الوفاة
توفي محمد الحبيب بلخوجة في منزله بالعاصمة تونس يوم 17 يناير/كانون الأول 2012 عن عمر ناهز 90 عاما.

علماء و مفكرون

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك