صادق الأحمر
آخر تحديث: 2014/12/1 الساعة 15:35 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2014/12/1 الساعة 15:35 (مكة المكرمة)

صادق الأحمر

تاريخ ومكان الميلاد: 1956 - قرية الخمري

الصفة: شيخ قبيلة حاشد

الدولة: اليمن

تاريخ و مكان الميلاد:

1956 - قرية الخمري

الصفة:

شيخ قبيلة حاشد

الدولة:

اليمن

سياسي وزعيم قبلي يمني، مهدت له مكانته القبلية دخول المعترك السياسي، لكن مد وجزر معارك اليمن القبلية والسياسية أثّر في مساره التعليمي، وأوقف دراسته أكثر من مرة. تحالف مع علي عبد الله صالح وسانده في معاركه، ثم وقف مع الثورة التي أسقطته.

المولد والنشأة
ولد صادق عبد الله الأحمر عام 1956 في قرية الخمري، شمال غرب مدينة خمر التاريخية في محافظة عمران، في أسرة زعامة ونفوذ باليمن.

الدراسة والتكوين
تلقى تعليمه الأولي في كتَّاب القرية، وعند قيام الثورة اليمنية عام 1962 وخروج والده من سجن المحابشة بمحافظة حجة، استقر المقام بأسرته في مدينة صنعاء، فالتحق بالمدرسة النظامية، ودرس الصفين الثاني والثالث، ثم بعثه والده إلى مصر للدراسة.

لكن مصر ألغت منحته بعد وقت قصير في ظل اشتداد خلاف والده معها ومع عبد الله السلال، فعاد إلى اليمن وأكمل الشهادة الابتدائية فيها، ثم عاد إلى مصر مرة أخرى للدراسة فحصل على الثانوية العامة عام 1975.

قرر الالتحاق بالجامعة، لكن تفاقم المشاكل بين والده والرئيس اليمني إبراهيم الحمدي أدى إلى قطع دراسته الجامعية وعودته إلى اليمن، فانقطع عن الدراسة حتى عام 1982 حيث انتقل إلى الولايات المتحدة لدراسة الطيران المدني، فحصل على شهادة في قيادة الطائرات المدنية الصغيرة.

الوظائف والمسؤوليات
لم يتول وظائف حكومية إدارية، ولم يشغل وظيفة عامة باستثناء الوظائف الانتخابية، حيث كان عضوا بمجلسي الشورى والنواب اليمنيين.

التجربة السياسية
دخل المعترك السياسي من باب موقعه القبلي، وحينما اندلعت الحرب بين شطريْ اليمن عام 1979 كان على رأس الجيش الشعبي الذي قاتل الجبهة الوطنية المدعومة من حكومة جنوب اليمن في محافظة إب.

شهد مساره السياسي نقلة نوعية عام 1988، فقد ترشح لعضوية مجلس الشورى في اليمن الشمالي قبل توحد شطري اليمن، وفاز بعضوية المجلس عن دائرة منطقة حوث والعشه، وكان أحد الذين صوتوا في البرلمان على إعلان الوحدة اليمنية عام 1990.

 وفي انتخابات عامي 1993 و1997 فاز بعضوية مجلس النواب في اليمن الموحد، ثم عين عضواً بمجلس الشورى (الغرفة الثانية) عام 2005، وبويع شيخا لقبيلة حاشد خلفاً لوالده الراحل الشيخ عبد الله الأحمر عام 2008.

بدأ يلعب دورا سياسيا هاما مع خلافته لوالده، وزاد من قوة نفوذه اقترابه من المعارضين للرئيس علي عبد الله صالح، ولعبه دور الوسيط للتوفيق بين الطرفين في السنوات التي سبقت اندلاع الثورة اليمنية مطلع 2011.

وفي مارس/آذار 2011 أعلن انضمام قبيلة حاشد إلى الثورة السلمية، فأصبح إحدى ركائز المعارضة، وتحول إلى خصم لدود للرئيس علي عبد الله صالح، وإلى جدار يستند إليه المعارضون في كسب ولاء القبائل لمطالبتهم برحيل النظام.

وعلى خلفية موقفه الداعم للثورة تعرض منزله لهجوم من قوات صالح، تزامن  مع وجود وسطاء لحل خلافه مع صالح، وأدى الهجوم إلى إصابة بعض الوسطاء ومقتل بعض رجال الأحمر.

وقد استمر القتال بين الطرفين عدة أيام، وأصدر صالح أمرا باعتقال صادق الأحمر وبقية إخوته ومحاكمتهم بتهمة التمرد.

وبعد تنحي صالح وتولي عبد ربه منصور هادي السلطة اندمج صادق الأحمر في المسار السياسي في إطار أحزاب اللقاء المشترك، ودعم مؤتمر الحوار الوطني.

وشهدت سنة 2014 مواجهات عنيفة بين قبيلته والحوثيين، استطاع الحوثيون خلالها احتلال مدينة عمران، مركز نفوذه وموطن قبيلته قبل أن ينسحبوا منها في إطار اتفاق مع الحكومة، واتهم صادق الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بمساعدة الحوثيين وتسليحهم. 

سياسيون

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك