رام إيمانويل

رام إيمانويل

تاريخ ومكان الميلاد: 29 نوفمبر 1959 - شيكاغو

المنصب: عمدة شيكاغو

الدولة: الولايات المتحدة الأميركية

تاريخ و مكان الميلاد:

29 نوفمبر 1959 - شيكاغو

المنصب:

عمدة شيكاغو

الدولة:

الولايات المتحدة الأميركية

سياسي أميركي من أصول يهودية، يعد من أقرب المقربين من الرئيس باراك أوباما الذي عينه كبيرا لموظفي البيت الأبيض. يعرف بدعمه الكبير لإسرائيل وعلاقته الوطيدة مع "اللوبي" اليهودي في أميركا.

المولد والنشأة
ولد رام إيمانويل يوم 29 نوفمبر/تشرين الثاني 1959، في مدينة شيكاغو لأسرة يهودية عاشت من قبل في مدينة القدس.

كان والده بنيامين إيمانويل عضوا في مليشيا إرغون الصهيونية الناشطة إبان فترة الانتداب البريطاني في فلسطين ونفذت حرب عصابات ضد عرب فلسطين قبل إنشاء إسرائيل، وهاجر في أواخر الستينيات إلى الولايات المتحدة حيث استقر في شيكاغو.

الدراسة والتكوين
حصل على البكالوريوس في الآداب من معهد سارة لاوروانس، ثم الماجستير في الاتصال من جامعة نورث ويسترن عام 1985.

الوظائف والمسؤوليات
عمل إيمانويل متطوعا مدنيا في قاعدة للجيش الإسرائيلي قرب الحدود الشمالية مع لبنان لإصلاح الآليات خلال حرب الخليج الأولى عام  1991، وكان العضو الديمقراطي الوحيد من ولاية إيلينوي في الكونغرس الذي صوَّت لصالح الحرب على العراق عام 2003.

تولى منصب مستشار سياسي بإدارة الرئيس بيل كلينتون، وبعد فوز الرئيس باراك أوباما بانتخابات 2009، عينه كبير موظفي البيت الأبيض.

التجربة السياسية
في عام 1997 أدى رام إيمانويل خدمة عسكرية لفترة قصيرة في إسرائيل، ثم تعرف عام 2006 على الرئيس باراك أوباما في شيكاغو حيث كان يرأس الفريق الخاص بالانتخابات النصفية التي استعاد فيها الديمقراطيون الأغلبية في الكونغرس.

ومنذ عام 2006 عمل إيمانويل -بوصفه رابع أرفع قيادي في الحزب الديمقراطي- رئيسا لمؤتمر الحزب وعضوا في لجنة المخصصات القوية بمجلس النواب المعنية بتحديد السياسة الضريبية، وكان من أبرز المفاوضين بشأن تشريع خطة الإنقاذ المالية لوول ستريت عام 2008 التي بلغت قيمتها 700 مليار دولار.

أثار اختياره من طرف أوباما ليكون كبير موظفي البيت الأبيض جدلا واسعا بسبب أصوله الإسرائيلية ومواقفه من قضايا الشرق الأوسط، وساهمت في ذلك وسائل إعلام إسرائيلية تحدثت عن أصوله الإسرائيلية، ووصفته صحيفة معاريف بأنه "رجلنا في البيت الأبيض".

كان من أقرب مساعدي ومستشاري أوباما وصاحب القرار في من يمكنه مقابلة الرئيس، بالإضافة إلى دوره وتأثيره في تطوير سياسات الإدارة الأميركية. وفي أكتوبر/تشرين الثاني 2010 أعلن باراك أوباما استقالة إيمانويل من منصبه للتفرغ لانتخابات بلدية شيكاغو.

في فبراير/شباط 2011، انتخب رام إيمانويل عمدة لشيكاغو -ثالث أكبر مدينة في الولايات المتحدة- منهيا بذلك هيمنة أسرة دالي على المدينة لحوالي نصف قرن.

سياسيون

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك