محمد بديع
آخر تحديث: 2014/11/6 الساعة 21:23 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2014/11/6 الساعة 21:23 (مكة المكرمة)

محمد بديع

تاريخ ومكان الميلاد: 7 أغسطس 1943 - المحلة الكبرى

المنصب: مرشد لجماعة الإخوان المسلمين

الدولة: مصر

تاريخ و مكان الميلاد:

7 أغسطس 1943 - المحلة الكبرى

المنصب:

مرشد لجماعة الإخوان المسلمين

الدولة:

مصر

طبيب مصري، وثامن مرشد لجماعة الإخوان المسلمين منذ تأسيسها عام 1928، وثالث أصغر مرشديها بعد حسن البنا وحسن الهضيبي. صنفته الموسوعة العلمية العربية عام 1999 واحدا من أعظم مائة عالم عربي.

اعتقل بعد عزل الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي في 3 يوليو/تموز 2013، وحكم عليه بالإعدام يوم 24 مارس/آذار 2014.

المولد والنشأة
ولد محمد بديع عبد المجيد سامي يوم 7 أغسطس/آب 1943 بمدينة المحلة الكبرى شمال القاهرة.

الدراسة والتكوين
حصل على البكالوريوس في كلية الطب البيطري بالقاهرة عام 1965، قبل أن ينال ماجستير الطب البيطري من جامعة الزقازيق، ثم يحصل على درجة الدكتوراه عام 1989.

الوظائف والمسؤوليات
عمل مدرسا في جامعة الزقازيق بمحافظة الشرقية، وأستاذا متفرغا في قسم الباثولوجيا في كلية الطب البيطري التابعة لجامعة بني سويف جنوب القاهرة.

وعمل وكيلا لكلية الطب البيطري في بني سويف لشؤون الدراسات العليا والبحوث عام 1993 لدورة واحدة، ورئيسا لمجلس إدارة جمعية الباثولوجيا والباثولوجيا الإكلينيكية لكليات الطب البيطري على مستوى الجمهورية.

انتخب أمينا عاما للنقابة العامة للأطباء البيطريين لدورتين، وأمينا لصندوق اتحاد نقابات المهن الطبية لدورة واحدة، وترأس هيئة مجلة البحوث الطبية البيطرية لكلية الطب البيطري في بني سويف لمدة تسع سنوات، ومجلس إدارة مركز خدمة البيئة بالكلية نفسها.

أسس المعهد البيطري العالي في اليمن، وكذا المزرعة الداجنة والحيوانية الخاصة بالمعهد ومتحفه العلمي، وترجم المناهج الدراسية إلى اللغة العربية.

التجربة السياسية
نتيجة لعمله السياسي الذي بدأ خلال سنوات تحصليه الدراسي، ألفته السجون المصرية منذ عام 1956 على عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

فقد اعتقل في تلك السنة مع مجموعة من أعضاء وقياديي الجماعة بينهم سيد قطب، وخضعوا لمحاكمة عسكرية أدين على إثرها بديع بالسجن 15 عاما، أمضى منها تسعة أعوام وراء القضبان.

أصبح بديع عضوا في مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين عام 1993، وفي عام 1998 احتجز لمدة 75 يوما في ما عرف بقضية جمعية الدعوة الإسلامية التي كان رئيس مجلس إدارتها.

في عام 1999 حكمت عليه محكمة عسكرية بالسجن في قضية النقابيين خمس سنوات قضى منها ثلاث سنوات وتسعة أشهر في السجن، وخرج منه عام 2003.

اعتقل عام 2008 لمدة شهر مع عدد من أعضاء وقيادات الجماعة خلال انتخابات المجالس المحلية، وكان نقابيا نشطا من خلال عضويته في مجلسي نقابة الأطباء البيطريين واتحاد نقابات المهن الطبية.

انتخب في 16 يناير/كانون الثاني 2010 ثامن مرشد عام لجماعة الإخوان المسلمين خلفا لمحمد مهدي عاكف، في سابقة هي الأولى على مرِّ تاريخ الجماعة في مصر تمثلت باختيار مرشد عام للجماعة بالانتخاب مع المرشد السابق على قيد الحياة.

بعد انقلاب وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي على الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي في 3 يوليو/تموز2013، أصدرت النيابة العامة المصرية في 11 يوليو/تموز 2013 أمرا بضبط بديع وإحضاره للتحقيق معه في تهمة التحريض على الاشتباكات التي وقعت حول دار الحرس الجمهوري.

حكم عليه بالإعدام يوم 24 مارس/آذار 2014، وبذلك بات ثاني مرشد لجماعة الإخوان يواجه حكم الإعدام، بعد حسن الهضيبي المرشد عام 1954.

كما حكم  عليه و13 آخرين بالإعدام، في القضية المعروفة بغرفة عمليات رابعة، وهو يحاكم في قضايا أخرى منها قضية قطع طريق قليوب.

اشتهر بمقولته في اعتصام رابعة احتجاجا على الانقلاب: "سلميتنا أقوى من الرصاص"، وقوله في أثناء إحدى المحاكمات "إن جماعة الإخوان لم ولن ترفع السلاح يوما في وجه مصري، وإنها رفعت السلاح فقط في وجه اليهود، ونحن الجماعة الوحيدة التي شاركت في حرب 48".

وفي 16مايو/أيار 2015 أحالت محكمة جنايات القاهرة أوراقه إلى المفتي في قضيتي الهروب من سجن وادي النطرون، والتخابر مع حماس، وفي اليوم نفسه قضت بإعدامه في الأولى، وبالمؤبد في الثانية.

الجوائز والأوسمة
صنّف محمد بديع ضمن أعظم مائة عالم عربي في الموسوعة العلمية العربية التي أصدرتها هيئة الاستعلامات المصرية عام 1999.

سياسيون أطباء

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك