عبد الله بن عبد العزيز

عبد الله بن عبد العزيز

تاريخ ومكان الميلاد: 1924 - الرياض

المنصب: ملك

الوفاة: 23 يناير 2015

الدولة: السعودية

تاريخ و مكان الميلاد:

1924 - الرياض

المنصب:

ملك

الوفاة:

23 يناير 2015

الدولة:

السعودية

سادس ملوك السعودية، وثاني ملك فيها يلقب بخادم الحرمين، أمضى أكثر من عشرين سنة وليا للعهد، وتولى الملك فغير نظام البيعة، وبويع في عهده أول ولي لولي العهد، وفي عهده دخلت المرأة مجلس الشورى وسمح لها بالترشيح والترشح للمجالس البلدية.

المولد والنشأة
ولد الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود سنة 1924 في مدينة الرياض، وهو الابن الـ12 من أبناء الملك عبد العزيز الذكور، وأمه فهدة بنت العاصي من قبائل شمّر العربية.

الدراسة والتكوين
تلقى تعليمه على يد كبار المعلمين والعلماء على الطريقة التقليدية، في الكتاب ودروس العلماء وحلقات المساجد، واستفاد من وجوده إلى جانب والده في تكوين علاقة ومعرفة بشؤون وعادات وتقاليد المجتمع السعودي.

الوظائف والمسؤوليات
لم يتول الملك عبد الله الكثير من الوظائف الإدارية والمسؤوليات الحكومية، فقد اقتصرت وظائفه الرسمية على رئاسة الحرس الوطني، والمسؤوليات التدرجية لتولي الحكم (نائب رئيس مجلس الوزراء، ولي العهد، الملك).

ففي سنة 1964 أصدر الملك فيصل بن عبد العزيز أمرا ملكيا بتعيينه رئيسا للحرس الوطني، ثم أصبح نائبا ثانيا لرئيس مجلس الوزراء سنة 1975 مع احتفاظه برئاسة الحرس الوطني.

وفي 13 يونيو/حزيران 1982 بويع وليا للعهد، وصدر في نفس اليوم أمر ملكي بتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى رئاسة الحرس الوطني وولاية العهد، بعد تولي أخيه فهد بن عبد العزيز عرش المملكة، وفي 1 أغسطس/آب 2005 بويع ملكا إثر وفاة الملك فهد.

وإلى جانب هذه المسؤوليات، شغل منصب رئيس المجلس الاقتصادي الأعلى، ورئيس مؤسسة الملك عبد العزيز لرعاية الموهوبين، ورئيس الهيئة العامة للاستثمار، ورئيس مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، وهيئات أخرى عديدة.

التجربة السياسية
انشغل بالسياسة في حياة والده الملك عبد العزيز، ومكث أكثر من 20 سنة وليا للعهد، فكان في واجهة الأحداث التي شهدتها المملكة العربية السعودية والمنطقة العربية، وكان دوره ملموسا في ملفات داخلية وخارجية كثيرة.

وبسبب مرض سلفه الملك فهد في سنواته الأخيرة، فقد تولى المسؤولية عمليا قبل أن يصبح ملكا سنة 2005 وكان فاعلا ومؤثرا في أحداث جسام شهدها الخليج، من بينها تداعيات احتلال العراق للكويت.

ترافق وصوله للحكم مع تقدم أعمار الجيل الأول من الأسرة الحاكمة (أبناء عبد العزيز دِنْية)، وصعود جيليها الثاني والثالث، فحاول وضع قواعد مكتوبة تحكم طريقة تولي الملك، وعدَّل النظام الأساسي للحكم وأنشأ هيئة البيعة، التي تتولى اختيار الملك وولي العهد.

وفي ظل هذا التعديل لم يعد شرط الأسن من أبناء عبد العزيز قائما، مما يعطي الفرصة لصعود أمراء من أحفاد عبد العزيز، أو أحد أبنائه في وجود من هو أسن منه، وقام باختيار ولي لولي العهد للمرة الأولى في تاريخ السعودية، هو مقرن بن عبد العزيز.

وشهدت المملكة العربية السعودية في عهده دخول المرأة لمجلس الشورى، والسماح بترشحها وترشيحها للمجالس البلدية، وأنشئت أول جامعة في السعودية متكاملة خاصه بالبنات، هي جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن.

وقد أطلق مشروعات اقتصادية وأعمالا لتسهيل الحج، مثل جسر الجمرات، وقطار الحرمين السريع للربط بين المدينة المنورة ومكة، وقطار المشاعر المقدسة للربط بين مكة ومنى وجبل عرفة ومزدلفة، وتوسيع الحرمين المكي والنبوي.

وعلى المستوى الإقليمي اتخذ موقفا مناوئا لامتلاك إيران الطاقة النووية، كما عارض نفوذها في العراق وسوريا، وساند الثورة السورية ضد نظام بشار الأسد 2011، وعمل على مصالحة الفصائل الفلسطينية في بداية فترة حكمه، كما ساند التخلص من الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي.

لكن بعد وصول الإخوان المسلمين للحكم في مصر وصعود التيارات الإسلامية في دول "الربيع العربي" وقف موقفا صارما ضدها، فساند انقلاب الفريق عبد الفتاح السيسي في مصر، واتخذ قرارا باعتبار الإخوان المسلمين جماعة إرهابية، وسحب سفيره من قطر احتجاجا على دعمها للإخوان المسلمين.

ورغم البقع التي تركتها مشاركة مواطنين سعوديين في هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001 على علاقات السعودية والولايات المتحدة، فقد حافظ على علاقات البلدين، وقدم -أيام كان وليا للعهد- مبادرته المشهورة للسلام مع إسرائيل التي أصبحت لاحقا مبادرة عربية.

وعمل على إظهار السعودية بلدا منفتحا على الحضارات راغبا في حوار الأديان، فقام بزيارة تاريخية لحاضرة الفاتيكان بروما التقى خلالها مع البابا بندكت الـ16 في نوفمبر/تشرين الثاني 2007 وافتتح مؤتمر حوار الأديان في مرحلته الثالثة سنة 2008، واقترح إنشاء مؤسسة عالمية للسلام والحوار الإنساني.

وفاته
توفي الملك عبد الله بن عبد العزيز في وقت مبكر من يوم الجمعة 23 يناير/كانون الثاني 2015, وتولى ولي عهده الأمير سلمان بن عبد العزيز مقاليد الحكم في البلاد.

ملوك ورؤساء

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك