الحمية النباتية
آخر تحديث: 2018/2/15 الساعة 16:43 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/2/15 الساعة 16:43 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/30 هـ

الحمية النباتية

الإسم العلمي: vegetarian diet

الذين يتبعون الحمية النباتية الصرفة يجب أن يتم تخطيط نظامهم الغذائي بشكل يراعي تزويدهم بحاجتهم من الكالسيوم ومواد أخرى (بيكسابي)

الإسم العلمي:

vegetarian diet

الحمية النباتية هي نظام غذائي يعتمد على أكل الأطعمة النباتية فقط. وينقسم النباتيون إلى قسمين رئيسيين: قسم لا يأكلون أي شيء من الحيوانات أو الألبان ومشتقاتها بل يعتمدون على النباتات فقط، بينما يتناول القسم الثاني الأسماك ومنتجات حيوانية كالحليب والبيض وغيرهما.

ويجب الانتباه إلى أن الذين يتبعون الحمية النباتية الصرفة (القسم الأول) يجب أن يتم تخطيط نظامهم الغذائي بشكل يراعي تزويدهم بحاجتهم من الكالسيوم والمواد الغذائية الأخرى، وقد يصف لهم الطبيب بعض المكملات الغذائية.

وهناك هيئات تحتفل باليوم العالمي للنباتيين (World Vegetarian Day)، إذ يحتفل بعضهم به في الأول من أكتوبر/تشرين الأول، ويحتفل به آخرون في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني.

والبعض يلتزم الحمية النباتية لتخفيف مخاطر التعرض لأمراض معينة، في حين قد يتبعها آخرون لأسباب فلسفية تتعلق برفضهم قتل كائن حي لأكله.

ويقدم مؤيدو الأكل النباتي الحجج التالية لدعم حميتهم المعتمدة على النبات، وهي:

  • تقليل مخاطر التعرض للنوبة القلبية والسرطان والسكتة الدماغية.
  • تقليل التعرض للجراثيم الموجودة في الأطعمة الحيوانية.
  • توفير المزيد من الطعام للفئات المعرضة للمجاعات، إذ إن كثيرا من مواد الزراعة يتم إطعامها للأبقار والدواجن بغرض أكل لحومها.
  • إنقاذ الحيوانات من التعرض للاحتجاز ثم الذبح في المزارع.
  • تقليل الضغط على مصادر المياه.
  • الحفاظ على التوازن البيئي.
  • تقليل غازات الدفيئة التي تؤدي للاحتباس الحراري.
  • تخفيف التلوث البيئي الناجم عن تربية الحيوانات.

ومع اعتراف المراجع الطبية بأن للحمية النباتية ميزات وفوائد، فإنها تقول إنه يجب الانتباه للأمور التالية:

  • للحصول على المغذيات التي يحتاجها الجسم، يجب الحرص على التنويع في تناول الأغذية النباتية.
  • الأغذية النباتية تأخذ حجما كبيرا في المعدة، لذلك فإن الشخص قد يأكل كمية منها ويشبع بسرعة، من دون أن يحصل على احتياجاته من الطاقة، مثل المسنين الذين تكون قدرتهم على الأكل قليلة، والأطفال الذين تكون معداتهم صغيرة.
  • بالنسبة للفئتين السابقتين (المسنين والأطفال) وأيضا المرضى أو الذين يتعافون من إصابات أو جروح، فإن الحمية الكاملة التي تحتوي على اللحوم توفر غذاء يحتوي على كمية كبيرة من الطاقة، يأكلها الشخص في صورة حجم أصغر، وبالتالي تكون الطاقة مركزة ويحصل على حاجته منها.
  • يجب تخطيط الحمية النباتية للحوامل والمرضعات بحرص لضمان حصولهن على كافة المغذيات.
  • بعض المغذيات يجب الانتباه لها عند تخطيط للحمية النباتية، لأنها عادة ما تكون في مصادر حيوانية، ولهذا يجب تخطيط هذه الحمية بحيث توفرها، ويفضل هنا استشارة مختص. وهذه المغذيات هي: الكالسيوم، وفيتامين "د"، وفيتامين "ب12"، والحديد، وأحماض أوميغا 3 الدهنية.

على صعيد متصل، ينصح بعض الخبراء باتباع الحمية النباتية مع أكل البيض والحليب، وفي هذه الحمية لا يأكل الشخص اللحوم أبدا ولكنه يأكل منتجات الطيور كالبيض ومنتجات الأبقار كالحليب ومشتقاته، مع التركيز على المنتجات القليلة الدسم أو الخالية منه.

وعبر هذه المقاربة، يسهل على الشخص الحصول على مواد مغذية مهمة مثل الكالسيوم، وفي الوقت نفسه يستفيد الشخص من فوائد الحمية النباتية للصحة.

تغذية

المصدر : مواقع إلكترونية,دويتشه فيلله,الألمانية