متلازمة الموت المفاجئ للرضع
آخر تحديث: 2017/12/3 الساعة 16:37 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/3 الساعة 16:37 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/15 هـ

متلازمة الموت المفاجئ للرضع

الإسم العلمي: Sudden Infant Death syndrome (SIDS)

من الخطأ نوم الطفل الرضيع على بطنه (بيكسابي)

الإسم العلمي:

Sudden Infant Death syndrome (SIDS)

متلازمة الموت المفاجئ للرضع (Sudden Infant Death syndrome) تعرف بأنها موت فجائي غير متوقع ومن دون سبب طبي واضح لرضيع عمره أقل من عام واحد. ويطلق البعض على هذه الحالة اسم "موت المهد".

في الولايات المتحدة -على سبيل المثال- يلقى 3500 رضيع تقريبا حتفهم، دون تفسير، بسبب متلازمة الموت المفاجئ للرضع كل عام.

وهناك أسباب محتملة لمتلازمة موت الرضع المفاجئ، مثل نوم الرضيع مع أشخاص بالغين في فراش واحد، ووجود أشياء في محيط الرضيع أثناء النوم كالغطاء مثلا أو الوسائد أو الدمى، إذ يمكن أن تنزلق هذه الأشياء على وجه الطفل وتتسبب في اختناقه أثناء النوم.

يجب استشارة الطبيب عند ولادة الطفل والاستفسار منه عن توصيات حماية الطفل من الموت المفاجئ.

ولتقليل خطر متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع، يوصى بالتالي:

  • عدم وضع ‫أدوات في سرير الطفل قد تغطي رأسه، مثل الوسائد والأغطية والدمى.
  • أن تكون درجة حرارة الغرفة مناسبة وخالية من دخان السجائر.
  • وضع الأطفال على ظهورهم عند النوم.
  • الرضاعة الطبيعية، إذ إنها تلعب دورا في حماية الطفل من متلازمة الموت المفاجئ.
  • استخدام اللهاية، حيث ترتبط بتقليل خطر متلازمة الموت المفاجئ للرضع.
  • تثبيت الشراشف في أسرّة الأطفال بإحكام.
  • عدم استخدام الأغطية والوسائد.
  • استخدام حشوات صلبة للفراش.
  • إقلاع الأهل عن التدخين، إذ إن التدخين يزيد خطر وفاة الرضيع.
  • عدم نوم الطفل بجوار وسائد أو دمى.
  • نوم الطفل على سرير ثابت.
  • توفير تهوية جيدة.
  • عدم نوم الطفل في الفراش ذاته مع أبويه أو أي شخص بالغ، وإنما يجب أن ينام في فراشه الخاص.
  • على الأهل أيضا الالتزام بعرض طفلهم على طبيب أطفال مختص على الفور بمجرد إصابته بأية عدوى في القنوات التنفسية العليا، إذ يمكن بذلك علاج الطفل في مرحلة مبكرة من المرض ومن ثم إبقاء القنوات التنفسية لديه خالية من أي إفرازات تعيق عملية التنفس لديه أثناء النوم.
  • عدم نوم الرضيع على بطنه فوق صدر أمه.

ووفقا لطبيب الأطفال الألماني هانز يورغن ‫نينتفيش فإنه ينبغي على الوالدين الانتباه إلى تنفس الطفل بشكل طبيعي، وأن لا ‫يكون هناك ما يعيق المسالك التنفسية للرضيع.

‫ويلفت نينتفيش إلى أن تنفس الرضيع يمكن أن يتوقف عندما ينام على بطنه فوق صدر أمه، وقد تغفو الأم بسبب التعب من دون أن تلاحظ عدم ‫حصول رضيعها على كمية كافية من الهواء، حتى إن الطفل لا يصدر عنه رد ‫فعل لضيق التنفس.

‫بالإضافة إلى هذا، تتسبب درجة حرارة جسم الأم في رفع درجة حرارة جسم ‫الرضيع، وهو ما يعد من عوامل خطر متلازمة موت الرضع المفاجئ.‫

متفرقات

المصدر : الألمانية,رويترز