الخُنَّاق
آخر تحديث: 2017/11/20 الساعة 14:28 (مكة المكرمة) الموافق 1439/2/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/11/20 الساعة 14:28 (مكة المكرمة) الموافق 1439/2/29 هـ

الخُنَّاق

الإسم العلمي: diphtheria

نوع الحالة: بكتيري

تطعيم الخُنَّاق (رويترز)

الإسم العلمي:

diphtheria

نوع الحالة:

بكتيري

الخناق (الدفتيريا) مرض معد حاد تسببه السموم التي تنتجها بكتيريا تدعى بكتيريا الخناق الوتدية (Corynebacterium diphtheria)، وفقا لمنظمة الصحة العالمية*.

ويؤثر المرض على الحلق واللوزتين، وهما الشكلان الأكثر شيوعا من المرض، وتشمل الأشكال الأخرى للمرض الالتهابات الجلدية.

وينتشر المرض من شخص لآخر عن طريق العدوى المنقولة بالقطيرات عن طريق الجهاز التنفسي، ويمكن أن يؤثر على جميع الفئات العمرية، خاصة الأطفال غير المطعمين.

وتسهم الظروف المعيشية المكتظة في انتشار المرض بين أفراد الأسرة، وربما تؤدي إلى تفشي المرض. وإذا لم يعالج المريض المصاب فقد يتعرض للموت نتيجة المضاعفات التالية التي تؤثر على القلب والجهاز العصبي المركزي والجهاز التنفسي.

ويهدف علاج الخناق إلى تحييد السم الجوال والقضاء على بكتيريا الخناق. ومن أجل منع حدوث المضاعفات والموت، ينبغي عزل المرضى المشتبه في إصابتهم بالخناق وعلاجهم بالمضادات الحيوية والترياق المضاد للخناق، وينبغي أيضا إعطاء المضادات الحيوية للمخالطين وثيقي الصلة بالمريض.

ويمكن الوقاية من الخناق عن طريق التطعيم الفاعل، ويمكن ضمان فعالية مكافحة المرض من خلال زيادة التحصين للسكان عن طريق توفير الجرعات الثلاث من لقاح الخناق لجميع الأطفال أقل من عمر سنة.

وتعطى الجرعة الأولى من لقاح الخناق للأطفال في سن ستة أسابيع، ثم بعد أربعة أسابيع على الأقل تعطى الجرعة الثانية، وبعد أربعة أسابيع أخرى على الأقل تعطى الجرعة الثالثة.

لقاح الخناق عبارة عن ذوفان (سم بكتيري تم إضعافه) (toxoid)، وهو متاح في تركيبات مختلفة مع لقاحات أخرى. ولقاح الدفتيريا آمن وفعال ويمكن تحمله جيداً.
______________
* موقع المكتب الإقليمي لشرق المتوسط في منظمة الصحة العالمية - الخناق.

الجهاز التنفسي

المصدر : مواقع إلكترونية