تعرف على نتائج الانتخابات النيابية اللبنانية
آخر تحديث: 2018/5/9 الساعة 11:18 (مكة المكرمة) الموافق 1439/8/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/5/9 الساعة 11:18 (مكة المكرمة) الموافق 1439/8/23 هـ

تعرف على نتائج الانتخابات النيابية اللبنانية

الدولة: لبنان

نسبة التصويت في الانتخابات النيابية اللبنانية بلغت أكثر من 49% (الجزيرة)

الدولة:

لبنان

انتخابات نيابية جرت في لبنان في السادس من مايو/أيار 2018، أفرزت نتائج من شأنها أن تعيد رسم الخريطة السياسية في هذا البلد، وأظهرت فوز حزب الله وحلفائه بأكبر مقاعد مجلس النواب (البرلمان) البالغة 128، في مقابل تراجع عدد مقاعد تيار المستقبل الذي يتزعمه سعد الحريري، وصعود لافت لحزب القوات اللبنانية بقيادة سمير جعجع.   

وبلغت نسبة المشاركة في الانتخابات اللبنانية -التي جرت للمرة الأولى وفق النظام النسبي- 49.20%، بحسب ما أعلنه وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق خلال مؤتمر صحفي، في حين بلغت 54% خلال الانتخابات النيابية التي أجريت قبل تسعة أعوام، وبلغ مجموع الناخبين المسجلين نحو 3.75 ملايين، نسبة المسلمين منهم نحو 63%، والنسبة الباقية للمسيحيين.

ولم تعلن بعد النتائج النهائية في دائرة عكار (شمال).

وفي التالي النتائج الأولية للانتخابات النيابية اللبنانية بحسب الكتل:

"الثنائي الشيعي" أظهرت النتائج الرسمية  حصول حزب الله على نحو 13 مقعدا، وحركة أمل المتحالفة معه بزعامة رئيس مجلس النواب نبيه بري على 16 مقعدا، أي ما مجموعه 29 مقعدا للحليفين الشيعيين في معظم الدوائر الانتخابية، خاصة في الجنوب.

وحصل حزب الله على أربعة مقاعد في بيروت الثانية، وجبل لبنان الثالثة، وفي دوائر البقاع الثلاث، لكنه مُني بخسائر في أحد معاقله، وهي دائرة بعلبك-الهرمل الانتخابية، كما فشل في إيصال مرشحه في مدينة جبيل الساحلية القديمة إلى البرلمان.

وفاز حلفاء حزب الله بمقاعد نيابية، مثل الحزب القومي السوري الاجتماعي، وحصل على ثلاثة مقاعد، وحزب المردة برئاسة الوزير السابق سليمان فرنجية على ثلاثة مقاعد.

التيار الوطني الحر: حصل التيار الذي أسسه الرئيس ميشال عون مع حلفائه المنضوين تحت كتلة "لبنان القوي" على 29 مقعدا.

تيار المستقبل: أظهرت نتائج الانتخابات النيابية تراجع حصته من 33 نائبا عام 2009 إلى 21 في انتخابات 2018، وكانت خسارة التيار في منطقتين كانتا تعتبران معاقل له مثل طرابلس في الشمال وبيروت.

لكن الحريري بقي زعيما للسنة بقيادته أكبر كتلة في البرلمان المؤلف من 128 مقعدا، مما يجعله المرشح الأوفر حظا لتشكيل الحكومة المقبلة.

وفازت بهية الحريري -عمة رئيس الوزراء الحريري- بمقعد عن دائرة "صيدا-جزين".

حزب القوات اللبنانية: زاد تمثيل الحزب الذي يتزعمه سمير جعجع في مجلس النواب بحصوله على 15 مقعدا على الأقل، مقارنة مع ثمانية كانت بحوزته من قبل، حسب ما أظهرته النتائج الأولية.

كما حصد عدد لا بأس به من المستقلين والأحزاب الصغيرة مقاعد في مجلس النواب، فقد فاز الحزب الاشتراكي بثمانية مقاعد في المجلس النيابي، وتيار العزم بأربعة مقاعد، وحزب الكتائب بثلاثة مقاعد، ويتوقع أن يدخل قسم كبير من هؤلاء في تحالفات مع المجموعات الأربع الكبيرة.

ومن النتائج التي أفرزتها الانتخابات عودة خمس شخصيات -على الأقل- ممن كانوا قد تولوا مناصب رسمية إبان الحقبة السورية إلى مجلس النواب لأول مرة منذ انسحاب القوات السورية من لبنان عام 2005 بعد اغتيال رفيق الحريري. وفاز فيصل كرامي ابن رئيس الوزراء اللبناني الأسبق عمر كرامي المؤيد لسوريا بمقعد للمرة الأولى. كما فاز  المدير السابق للمديرية العامة للأمن العام، اللواء جميل السيد في دائرة بعلبك-الهرمل.

كما أفرزت الانتخابات النيابية عن دخول وجوه جديدة إلى مجلس النواب، بينهم تيمور جنبلاط (36 عاما)، الذي سلمه والده وليد جنبلاط زعامة العائلة السياسية والطائفة الدرزية على حد سواءـ بالإضافة إلى بولا يعقوبيان (42 عاما) ، وهي إعلامية اشتهرت كمقدمة لبرنامج حوار سياسي على تلفزيون المستقبل التابع لتيار المستقبل، وهي الوحيدة التي أجرت مقابلة مع الحريري، خلال تواجده في الرياض.

كما دخلت مجلس النواب عناية عزالدين، وتنتمي إلى حركة أمل، و فؤاد مخزومي (66 عاما)، وهو رجل أعمال سني من بيروت، بالإضافة إلى جميل السيد.

يذكر أن عدد أعضاء مجلس النواب اللبناني يبلغ 128 نائبا، ينقسمون مناصفة بين المسلمين والمسيحيين، أي 64 نائبا لكل طائفة، ويتوزع النواب المسلمون على الشكل التالي: 27 نائبا للسنة ومثلهم للشيعة، وثمانية نواب للدروز، ونائبان علويان.

وعند المسيحيين يستحوذ الموارنة (طائفة الرئيس ميشال عون) على الحصة الكبرى بـ34 نائبا، يليهم الروم الأرثوذكس بـ14 مقعدا، والروم الكاثوليك بثمانية مقاعد، والأرمن بستة، والإنجيليون بمقعد واحد، إضافة إلى مقعد للأقليات.

المصدر : الجزيرة + وكالات,مواقع إلكترونية