محطات التوتر بين أميركا وكوريا الشمالية منذ مجيء ترمب
آخر تحديث: 2017/8/11 الساعة 08:49 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الخارجية القطرية: حصر نقل حجاج قطر عبر الخطوط السعودية غير مسبوق وغير منطقي
آخر تحديث: 2017/8/11 الساعة 08:49 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/19 هـ

محطات التوتر بين أميركا وكوريا الشمالية منذ مجيء ترمب

الدولة: ولايات متحدة أميركية,كوريا الشمالية

جانب من مناورات عسكرية أميركية في كوريا الجنوبية (غيتي)

الدولة:

ولايات متحدة أميركية,كوريا الشمالية

 
وفيما يأتي استعراض لأهم محطات توتر العلاقات بين الجانبين منذ وصول ترمب إلى السلطة:

1 يناير/كانون الثاني 2017: الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يقول في خطاب متلفز إن بلاده ستختبر صواريخ بالستية عابرة للقارات.

12 يناير/كانون الثاني: الجيش الأميركي ينشر معدات رادار لتتبع إطلاق صواريخ بعيدة المدى من كوريا الشمالية.

11 فبراير/شباط: بيونغ يانغ تطلق أول صاروخ بالستي في عهد الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

6 مارس/آذار: كوريا الشمالية تطلق أربعة صواريخ بالستية باتجاه بحر اليابان، ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي يصف ذلك بالعمل الخطير.

14 مارس/آذار: الولايات المتحدة تجري مناورات عسكرية مع كوريا الجنوبية واليابان في شبه الجزيرة الكورية.

19 مارس/آذار: بيونغ يانغ تختبر محركا صاروخيا جديدا.

2 أبريل/نيسان:  ترمب يعلن أن الولايات المتحدة مستعدة للقيام بمفردها بوضع حد لبرنامج الأسلحة النووية لكوريا الشمالية، إن لم تتمكن الصين من الضغط لتغيير الوضع.

10 نيسان/أبريل: الولايات المتحدة ترسل حاملة الطائرات الأميركية كارل فينسن إلى شبه الجزيرة الكورية.

17 نيسان/أبريل: نائب الرئيس الأميركي مايك بينس يزور كوريا الجنوبية، ويحذر بيونغ يانغ من اختبار قوة الولايات المتحدة.

20 نيسان/أبريل: مجلس الأمن الدولي يدين إطلاق كوريا الشمالية صواريخ بالستية، ويطالب بوقف المزيد من الأعمال التي تنتهك القرارات الدولية.

1 مايو/أيار: ترمب يعلن أنه مستعد لقاء كيم جونغ أون، في الوقت المناسب.

14 مايو/أيار: بيونغ يانغ تختبر صاروخا بالستيا قالت إنه نوع جديد من الصواريخ البالستية التي يمكنها حمل رؤوس نووية من الحجم الكبير.

21 مايو/أيار: كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا متوسط المدى من ساحلها الغربي باتجاه بحر اليابان، ليسقط خارج المنطقة الاقتصادية الخاصة باليابان.

29 مايو/أيار: كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا متوسط المدى من طراز "سكود"، حلق مسافة 450 كيلومترا وسقط في المنطقة الاقتصادية الخاصة باليابان.

22 يونيو/حزيران: بيونغ يانغ تجري تجربة صاروخية جديدة، اختبرت فيها محركا صاروخيا لاستخدامه في حمل صاروخ بالستي عابر للقارات.

4 يوليو/تموز: بيونغ يانغ تقوم بتجربة أولى لصاروخ "هواسونغ 14" العابر للقارات، ورجّح خبراء حينها أنه يمكنه الوصول إلى منطقة ألاسكا الأميركية، وحينها وصف الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون عملية الإطلاق -التي تزامنت مع يوم الاستقلال الأميركي- بأنها هدية إلى"الأميركيين الأنذال"، بحسب تعبيره.

28 يوليو/تموز: كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا عابرا للقارات من طراز "هواسونغ 14"، حلق مسافة 998 كيلومترا، قبل أن يسقط في بحر اليابان.

29 يوليو/تموز: كيم جونغ أون يعلن أن الولايات المتحدة أصبحت في مرمى صواريخ بلاده.

video

29 يوليو/تموز: قاذفتان أميركيتان تحلقان فوق شبه الجزيرة الكورية، أقلعتا من قاعدة أندرسن الجوية في جزيرة غوام، ورافقتهما مقاتلتان يابانيتان عند دخولهما الأجواء اليابانية، وأربع مقاتلات كورية جنوبية من طراز "أف 15" عند دخولهما الأجواء الكورية الجنوبية.

30 يوليو/تموز: واشنطن تجري اختبارا صاروخيا ناجحا فوق المحيط الهادي في إطار برنامج الدفاع الصاروخي "ثاد"، وذلك بعد يومين من تجربة صاروخية جديدة لكوريا الشمالية.

5 أغسطس/آب: مجلس الأمن يعتمد بالإجماع قرارا يفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، وذلك على خلفية تجاربها الصاروخية المتتالية. ويتضمن حظر تصدير الفحم من كوريا الشمالية بصورة كاملة، بعدما كانت العقوبات السابقة وضعت سقفا تجاريا لهذا التصدير.

8 أغسطس/آب: وزير خارجية كوريا الشمالية ري يونغ هو، يعرب عن استعداد بلاده "لتلقين الولايات المتحدة درسا قاسيا"، ويؤكد أن برنامج بلاده النووي والبالستي ليس "موضعا للتفاوض".

9 أغسطس/آب: دونالد ترمب يقول إن بيونغ يانغ ستواجه بـ"نيران وغضب" لم يشهدهما العالم من قبل إذا هددت الولايات المتحدة مرة أخرى.

9 أغسطس/آب: كوريا الشمالية تهدد باستهداف القواعد الأميركية في جزيرة غوام بالمحيط الهادي بضربة صاروخية.

المصدر : الجزيرة

التعليقات