هكذا سيتم تنصيب ترمب رئيسا لأميركا
آخر تحديث: 2017/1/19 الساعة 15:21 (مكة المكرمة) الموافق 1438/4/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/1/19 الساعة 15:21 (مكة المكرمة) الموافق 1438/4/19 هـ

هكذا سيتم تنصيب ترمب رئيسا لأميركا

تاريخ الحدث: 20 يناير 2017

المكان: واشنطن

نوع الحدث: حفل تنصيب

الدولة: الولايات المتحدة الأميركية

ترمب وبنس يشاركان في خدمة صلاة وطنية في كاتدرائية واشنطن بعد حفل التنصيب (الأوروبية)

تاريخ الحدث:

20 يناير 2017

المكان:

واشنطن

نوع الحدث:

حفل تنصيب

الدولة:

الولايات المتحدة الأميركية

يشمل تنصيب الرئيس 45 للولايات المتحدة دونالد ترمب احتفالات عديدة تمتد لأيام عدة في العاصمة الأميركية واشنطن وتتوج بأدائه اليمين، وقد واجه ترمب معضلة إحياء حفل التنصيب بعد رفض كبار الفنانين مشاركة آل ترمب أفراحهم.
وفي ما يلي خطة احتفالات تنصيب ترمب بتوقيت غرينتش:

الخميس 19 يناير/كانون الثاني
- 15:33: أولى الحفلات عند نصب لينكولن الواقع في منطقة المول التي تجتاز واشنطن قبالة مبنى الكابيتول.

وتشارك مجموعات مختلفة مثل فرقة طبول رجال الإطفاء في مقاطعة كولومبيا، وحركة هندوسية تدعم ترمب هي "ائتلاف الهندوس الجمهوري"، وفرق أخرى وجوقات مدارس، في هذا الحفل الذي أطلق عليه اسم "أصوات الشعب".

-20:30 حتى 21:00 : دونالد ترمب ومايك بنس نائب الرئيس المنتخب يشاركان في حفل أمام مقبرة أرلينغتون الوطنية لتوجيه تحية لقدامى المحاربين.

- 21:00 حتى 23:00: الرئيس المنتخب يلقي كلمة خلال القسم الثاني من الحفلات أمام نصب ميموريال، تبثها مباشرة محطات التلفزة بمشاركة مغنين يؤدون موسيقى الكاونتري مثل توبي كيث ولي غرينوود الذين يحظون بشعبية في جنوب الولايات المتحدة المحافظ. وتنتهي بعرض ألعاب نارية.

الجمعة 20 يناير/كانون الثاني
يحضر دونالد ترمب ومايك بنس مع عائلتيهما قداسا في كنيسة القديس يوحنا الواقعة قرب البيت الأبيض.

ثم يستقبل الرئيس باراك أوباما وزوجته ميشيل الرئيس الجديد دونالد وميلانيا ترمب في البيت الأبيض لتناول الشاي معا.

وبعدها، يتوجه الزوجان معا بالموكب نفسه إلى الكابيتول، المبنى الذي يضم الكونغرس.

-14:30: بدء حفل التنصيب أمام الجهة الغربية للكابيتول مع أغان وموسيقى.

وبين المدعوين نواب الكونغرس الذين رفض بعضهم الحضور، وقضاة المحكمة العليا ودبلوماسيون وعموم الشعب. وسيحضر أيضا الرؤساء السابقون جيمي كارتر وجورج بوش الابن وبيل كلينتون، وكذلك المنافسة الديمقراطية السابقة لترمب هيلاري كلينتون.

ولن يحضر الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الأب بسبب وضعه الصحي.

-16:30: الخطاب الافتتاحي، ومسؤولون دينيون يباركون الحفل.

مايك بنس ينصب في مهامه الجديدة من قبل قاضية المحكمة العليا جون روبرتس.

-17:00: ترمب يؤدي اليمين وينصبه قاضي المحكمة العليا جون روبرتس. وسيستخدم ترمب نسخة الكتاب المقدس التي اعتمدها الرئيس السابق أبراهام لينكولن وكذلك كتابا مقدسا أعطته إياه والدته عند نهاية دروسه المسيحية في 1955.

ثم يلقي ترمب خطاب التنصيب.

بعد ذلك تؤدي السوبرانو الشابة جاكي إيفانكو النشيد الوطني، وهي التي فازت خلال طفولتها ببرنامج اكتشاف مواهب غنائية أميركية.

-17:30: انتهاء الحفل، وبموجب التقليد يشارك ترمب وبنس في غذاء يقيمه الكونغرس بالكابيتول.

20:00 حتى 22:00: عرض التنصيب حيث يسير الرئيس الجديد ونائبه مسافة 2,4 كلم على طول جادة بنسلفانيا التي تربط الكابيتول بالبيت الأبيض.

ويتبعهما حوالي ثمانية آلاف شخص يمثلون مختلف المجموعات: مختلف الأسلحة في الجيش، وجوقات مدارس وجامعات، وفرق خيالة، وممثلون عن فرق الإنقاذ، ومحاربون قدامى.

وتقدم فرقة "ذي روكتس" النيويوركية أيضا حفلة بمناسبة التنصيب. وعبرت بعض عضواتها عن ترددهن في المشاركة في هذا الحفل، وقد أعطين حرية الاختيار.

- من منتصف الليل حتى 4:00 من فجر السبت: ترمب وبنس يشاركان برفقة زوجتيهما في ثلاث حفلات بمناسبة التنصيب، اثناتن منها في مركز مؤتمرات والتر أي واشنطن، والثالثة في مبنى المتحف الوطني. وستنظم حفلات أخرى أقل رسمية في العاصمة واشنطن.

السبت 21 يناير/كانون الثاني
-15:00 حتى 16:00: ترمب وبنس يشاركان في خدمة صلاة وطنية في كاتدرائية واشنطن.

وبحسب المصادر الإعلامية الأميركية، فقد رفض فنانون كثر من داخل الولايات المتحدة وخارجها علنا قبول دعوات ترمب لإحياء حفل التنصيب بينهم جينيفر هاليداي، وأندريا بوشيلي، وشارلوت شورش، وإلتون جون، وجون ليجيند، وديفد فوستور، وغارث بروكس، وإيدينا منزل، ومجموعة ديكسي شيكس.

كما رفض فنان الراب الشهير بلقب "آيس ت" -ذو الجذور الأفريقيةـ المشاركة في تنصيب ترمب، وقال إنه لا يفهم أن يتم الاتصال به رغم مواقف ترمب المعلنة من قضايا الأميركيين الأفارقة خاصة، والمهاجرين عامة.

وأعلنت مغنية البوب السويدية الشهيرة زارا لارسون أنها لن تدعم بالمطلق ترمب، و"أن أغلب الأذكياء لن يفعلوها"، وهي التي كانت من الذين دعموا هيلاري كلينتون.

أما المغنية الأميركية ذات الأصول الأفريقية ريبيكا فرغوسون فقد عبرت هي الأخرى عن رفضها لكن بطريقة ملفتة، إذ اشترطت لمشاركتها أن تغني "الفاكهة الغريبة"، وهي أغنية اشتهرت خلال العقود التي كان يعاني فيها الأميركيون السود من العنصرية على شتى المستويات.

المصدر : الفرنسية