بطولة أميركا المفتوحة للتنس الأكثر سخاء
آخر تحديث: 2016/9/1 الساعة 10:23 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/9/1 الساعة 10:23 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/30 هـ

بطولة أميركا المفتوحة للتنس الأكثر سخاء

المكان: نيويورك

نوع الحدث: نيويورك

الدولة: الولايات المتحدة الأميركية

نوفاك ديوكوفيتش خلال فوزه بكأس بطولة أميركا المفتوحة للتنس رجال عام 2015 (رويترز)

المكان:

نيويورك

نوع الحدث:

نيويورك

الدولة:

الولايات المتحدة الأميركية

تعد إحدى أقدم البطولات السنوية الكبرى الشهيرة عالميا في لعبة التنس، تعرف باسم "US Open"، وتشكل إحدى أهم بطولات "غراند سلام" المكونة أيضا من بطولات أستراليا المفتوحة، وبطولة فرنسا (رولان غاروس) وبطولة ويمبلدن بإنجلترا. وخصصت البطولة عام 2016 ما يناهز 46.3 مليون دولار كجوائز للمشاركين فيها، لتصبح بذلك البطولة الأعلى قيمة في الجوائز المالية.

التاريخ
انطلقت بطولة أميركا المفتوحة للتنس في أغسطس/آب 1881، وتنظم بملاعب ذي أرضية صلبة، حيث تصنف مرحلة رابعة من ناحية البرمجة الزمنية لبطولات "غراند سلام".

وتم إجراء مباريات البطولة منذ انطلاقتها حتى عام 1974 على ملاعب مفتوحة بأرضية عشبية، وبدأ في الفترة بين 1975 و1977 إجراء مباريات على ملاعب أرضيتها من الطين، ومنذ عام 1978 حتى الآن تنظم في ملاعب مفتوحة بأرضية صلبة.  

وشهد مكان إجراء مسابقات البطولة المفتوحة للتنس عدة تغييرات في بداية القرن الماضي، سواء داخل مدينة نيويورك، أو حتى بالانتقال لإجرائها بين عامي 1921 و1923 بفيلادلفيا، قبل استقرارها نهائيا منذ عام 1978 بمركز التنس الوطني (بيلي جون كينغ) في "فلاشينغ ميداو- كورونا بارك" بنيويورك.

البطولة
يتحدد عادة تاريخ تنظيم المباريات في الفترة بين أواخر شهر أغسطس/آب وبداية سبتمبر/أيلول، وتشمل مسابقاتها خمس منافسات رئيسية تتمثل في فئات الفردي (رجال وسيدات) والزوجي (رجال وسيدات) وفرق وزوجي مختلط للفرق، إضافة إلى مسابقات خاصة بالشبان واللاعبين كبار السن، ولاعبين بكراسي متحركة.

وتشرف على تنظيمها جمعية الولايات المتحدة للتنس، وهي هيئة غير ربحية تستثمر نصيبها من عائدات بيع التذاكر، ومداخيل الإشهار والنقل التلفزي، لتطوير رياضة التنس في أميركا.

وتعد نسخة عام 2016 الأولى التي تقام تحت سقف مغطى متحرك في أكبر ملاعب مركز "فلاشينغ ميداو"، حيث يتمتع السقف الجديد بالقدرة على الفتح والإغلاق في غضون سبع دقائق فقط لكشف أو تغطية الملعب، وامتدت الأعمال الإنشائية الخاصة به لعامين، وكلفت 150 مليون دولار.

يذكر أن بطولتي "ويمبلدون" و"أستراليا المفتوحة" تستعينان بأسقف متحركة في ملاعبها الرئيسية بينما لا يزال منظمو بطولة فرنسا المفتوحة "رولان غاروس" يدرسون تطبيق التقنية.

وتجرى مسابقات البطولة على أربع ملاعب رئيسية، يتسع أكبرها -الذي دشن عام 1997 وأطلق عليه اسم اللاعب الأميركي من أصل أفريقي "آتر آش"- لـ22 ألفا و547 متفرجا، علما بأن عدد المتفرجين الذين حضروا دورة عام 2014 بلغ 713 ألفا و642 شخصا.

وتتراوح أسعار تذاكر الولوج إلى مختلف ملاعب منافسات البطولة بين 30 و110 دولارات.

الجوائز
في عام 2016 خصصت بطولة أميركا المفتوحة للتنس 46.3 مليون دولار كجوائز للمشاركين فيها، بزيادة قدرها 10% مقارنة مع العام السابق، لتصبح بذلك البطولة الأعلى في القيمة الإجمالية لجوائزها المالية في تاريخ الرياضة، حيث يحصل الفائز بلقب الفردي على 3.5 ملايين دولار، مقابل 2.65 مليون دولار في بطولة ويمبلدون، وينال الخاسر في الدور الأول 43 ألفا وثلاثمئة دولار، بينما يحصل المشارك في المربع الذهبي على 875 ألف دولار، والوصيف على 1.75 مليون دولار.

video

أبطال
فاز بأول دورة للبطولة عام 1884 الأميركي "رتشارد سيرز"، الذي تمكن من السيطرة على لقب الفردي سبع دورات متتالية، أما مواطناه "بيل لارند" و"بيل تلدن" فتمكنا بدورهما من تحقيق الرقم القياسي نفسه للفوز بالبطولة، لكن خلال سنوات متفرقة.

من جهته، يعدّ الأميركي "بيت سامبراس" أصغر متوج بالبطولة عام 1990، وهو في سن 19، أما أصغر فائزة بها فهي الأميركية "تريسي أوستن" عام 1979، وكانت في سن 16.

أما أكبر لاعب حصل على البطولة فهو الأميركي "وليام لارند" عام 1911 وهو في سن 39، وأكبر متوجة بها هي الأميركية "مولا بجرسديت مالوري" عام 1926 وهي في سن 42.      

وتوج ببطولة عام 2015 الصربي نوفاك ديوكوفيتش في فردي الرجال والإيطالية فلافيا بانيتا في فردي السيدات، والفرنسيان "بيير هيوج هيربر" و"نيكولاس ماهي" في زوجي رجال، والسويسرية "مارتينا هينغيس" والهندية "سانيا ميرزا" في زوجي سيدات.  

وتعدّ البطولة الوحيدة ضمن المسابقات الكبرى التي تستعمل خاصية "كسر التعادل" في كل جولة من المباراة، ويعني ذلك أنه مثلا في حال التعادل في آخر الجولة بين اللاعبين (مثلا 6-6 فإنهما يعتمدان لحسم الجولة كسب اللاعب الذي يحصل أولا على نقطة واحدة حاسمة، للجولة وإعلانه فائزا بها حيث تصبح النتيجة 7-6).

وذلك عكس نظام مسابقات البطولات الكبرى الأخرى، التي يضطر المتنافسون فيها في حال وجود تعادل بينهما، مثلا 6-6 ضمن آخر جولة لهم، وهي الثالثة للسيدات والخامسة للرجال، مواصلة اللعب حتى يتفوق أحد المتنافسين بفارق نقطتين، مثلا 8-6 وليس مثلا 7-6.

المصدر : الجزيرة