تعرف على شركة قطر للبترول
آخر تحديث: 2017/6/24 الساعة 10:12 (مكة المكرمة) الموافق 1438/9/30 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الخارجية القطرية: حصر نقل حجاج قطر عبر الخطوط السعودية غير مسبوق وغير منطقي
آخر تحديث: 2017/6/24 الساعة 10:12 (مكة المكرمة) الموافق 1438/9/30 هـ

تعرف على شركة قطر للبترول

المجال: صناعي

الرئيس التنفيذي: سعد شريدة الكعبي

الدولة: قطر

المجال:

صناعي

الرئيس التنفيذي:

سعد شريدة الكعبي

الدولة:

قطر

مؤسسة وطنية قطرية تملكها الدولة، تضطلع بكافة مراحل صناعة النفط والغاز في قطر، تملك مؤهلات قوية جعلتها رائدة، وتنافس في مجالها عدة شركات نفطية خليجية وعالمية.

التأسيس
تأسست قطر للبترول بموجب مرسوم أميري رقم (10) صدر عام 1974.  وكانت تسمى في السابق المؤسسة العامة القطرية للبترول.

النشاطات
تشمل النشاطات الرئيسية لقطر للبترول وشركاتها التابعة ومشروعاتها المشتركة؛ عمليات الاستكشاف وإنتاج وبيع النفط الخام، والغاز الطبيعي، وسوائل الغاز الطبيعي، والمنتجات البترولية المتكررة، والبتروكيماويات، والإضافات البترولية، والأسمدة الكيماوية، والغاز الطبيعي المسال، والحديد والألمنيوم.

وتعتمد إستراتيجية الشركة في عمليات الاستكشاف والتطوير على اتفاقيات الاستكشاف والمشاركة في الإنتاج، واتفاقيات التطوير والمشاركة في الإنتاج، التي تعقدها مع كبرى شركات النفط والغاز العالمية.

وتتم نشاطات وعمليات قطر للبترول في المناطق البرية التي تشمل الدوحة ومسيعيد ودخان وراس لفان والمناطق البحرية التي تشمل جزيرة حالول ومحطات الإنتاج البحرية ومنصات أجهزة الحفر القائمة وحقل غاز الشمال.

الرؤية والأهداف
تسعى قطر للبترول كي تصبح واحدة من أفضل شركات النفط الوطنية في العالم، "بجذور عميقة في قطر وحضور عالمي متميز".

وبحسب رؤيتها التي أطلقتها في أكتوبر/تشرين الأول 2013 بالدوحة، تهدف قطر للبترول إلى توسيع حضورها في الأسواق العالمية، بما يخدم غايات رؤية قطر الوطنية 2030 في توفير حياة أفضل للسكان حاضرا ومستقبلا.

كما تسعى قطر للبترول وشركاتها لإيصال منتجاتها إلى كل الأسواق الدولية، لتخلق بذلك حضورا متميزا لها في الأسواق العالمية.

وبحسب موقع "ياهو فايننس" الاقتصادي، فإن شركة قطر للبترول لديها العديد من المؤهلات التي تمكنها من احتلال مكانة رائدة حول العالم، خاصة بعد مضاعفتها لإنتاجها من النفط والغاز منذ العام 2006، حيث وصل إجمالي إنتاج النفط والغاز إلى 5.17 ملايين برميل من النفط يومياً عام 2015.

في فبراير/شباط 2016، أعلنت شركة قطر للبترول أنها اتفقت مع شركة شيفرون المغرب للاستكشاف التابعة لشركة شيفرون الأميركية، على شراء 30% من حصتها البالغة 75% في امتياز الاستكشاف البحري في المياه العميقة قبالة سواحل المغرب.

وفي أواخر 2016، أعلنت "قطر للبترول" أنها ستدمج شركتي "قطر غاز" و"راس غاز" في كيان واحد سيحمل اسم "قطر غاز". وسيتولى الكيان الجديد إدارة كل مشروعات الغاز الطبيعي المسال في دولة قطر.

حصار والتزام
في ظل الحصار الذي فرضته دول خليجية على دولة قطر يوم 5 يونيو/حزيران 2017، أكدت شركة قطر للبترول أن جميع أعمالها مستمرة بشكل طبيعي، وأنها حشدت كل مواردها وخططها المتاحة للتخفيف من أثر أي إجراء يمكن أن يعرقل تدفق إمدادات الطاقة بشكل آمن في الأسواق العالمية.

كما أكد الرئيس التنفيذي لشركة قطر للبترول سعد شريدة الكعبي أن قطر ملتزمة بكل عقودها وتعهداتها الدولية بشأن النفط والغاز.

وقال الكعبي في مقابلة ضمن برنامج "لقاء اليوم" الذي بثته قناة الجزيرة يوم 18 يونيو/حزيران 2017، إن قطر لم تقطع الغاز عن الإمارات رغم وجود بند يعفيها من التزاماتها التعاقدية بتوريد الغاز متعلق بحالة "القوة القاهرة" التي من ضمنها الحصار.

video

وينقل خط الأنابيب دولفين نحو ملياري قدم مكعبة يوميا من الغاز الطبيعي إلى الإمارات من حقل الشمال القطري، ويمتد الخط أيضا إلى سلطنة عمان.

وتلبي إمدادات الغاز القطري نحو 30% من احتياجات الإمارات التي تستخدمه في توليد الكهرباء.

وفي 4 يوليو/تموز 2017، أعلنت شركة قطر للبترول أنها ستزيد إنتاج الغاز الطبيعي المسال بنسبة 30%، وأشارت إلى أن الزيادة في الإنتاج ستصل إلى مائة مليون طن سنويا، حيث كانت متوقفة عند حاجز 77 مليون طن.

وقال الرئيس التنفيذي لقطر للبترول سعد شريده الكعبي في مؤتمر صحفي بالدوحة إن الشركة مستمرة في أعمالها، وأن الحصار لن يؤثرعليها بأي شكل من الأشكال، وأنها لن تتأثر بالعقوبات التي فرضتها أربع دول عربية، وأوضح أنه ستتم مضاعفة مشروع تطوير القطاع الجنوبي لحقل الشمال ليصل إنتاجه إلى ما يعادل مليون برميل مكافئ من النفط يوميا.

وقال إنه إذا كانت بعض الشركات لا تريد العمل معنا فهذا خيارهم وسنجد شركات أجنبية أخرى نعمل معها، مؤكدا أن قطر لن تقطع الغاز عن أي دولة، وأضاف "نخطط لبناء قطارات جديدة للغاز المسال وسنبحث عن شركاء دوليين". وقال الرئيس التنفيذي لقطر للبترول "لا يوجد تعاون مع إيران في أي مشروع بحقل غاز الشمال المشترك لكننا "نعرف ما يفعلون وهم يعرفون ما نفعل".

وأعلنت كل من السعودية والبحرين والإمارات قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر في بداية يونيو/حزيران 2017، وطلبت من الدبلوماسيين القطريين المغادرة، وأغلقت المجالات والمنافذ الجوية والبرية والبحرية مع الدوحة.

الجدير بالذكر أن دولة قطر أكبر منتج ومصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، حيث توفر وحدها أكثر من 30% من الاستهلاك العالمي من هذه الطاقة النظيفة، وهي أيضا أكبر مصدّر في العالم لمنتجات تحويل الغاز إلى سوائل وغاز الهيليوم والنفط الخام.

وتشمل قائمة عملاء الغاز الطبيعي القطري المسال عشرات الدول في آسيا وأوروبا والأميركيتين، فضلا عن دول منطقة الخليج والدول العربية.

مؤسسات وهياكل

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية

التعليقات