أبرز العملات الرقمية المتداولة بالعالم
آخر تحديث: 2017/9/27 الساعة 13:06 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/9/27 الساعة 13:06 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/7 هـ

أبرز العملات الرقمية المتداولة بالعالم

الدولة: العالم

ألمانيا الدولة الوحيدة التي اعترفت رسميا بعملة بتكوين (غيتي)

الدولة:

العالم

عملات وهمية غير قابلة للمس كالدولار واليورو، تستخدم للشراء في العالم الرقمي ولا تحتاج لأي وسيط بين المشتري والبائع، كما أنها متوفرة في جميع أنحاء العالم، ومن أبرزها عملة بتكوين التي تعد الأشهر والأكثر تداولا.

وفيما يلي أبرز العملات الرقمية المتداولة إلكترونيا:

بتكوين: عملة إلكترونية يمكن مقارنتها بالعملات الأخرى مثل الدولار أو اليورو، لكن مع فوارق أساسية، ويقول القائمون عليها إنها ستغير الاقتصاد العالمي بالطريقة نفسها التي غير بها الإنترنت أساليب النشر.

تعدّ بتكوين عملة إلكترونية بشكل كامل، وتتداول عبر الإنترنت فقط دون وجود فيزيائي لها. وبدأ التعامل بها أول مرة عام 2009، وتختلف عن العملات التقليدية بعدم وجود هيئة تنظيمية مركزية تقف خلفها، لكن يمكن استخدامها كأي عملة أخرى للشراء عبر الإنترنت أو حتى تحويلها إلى العملات التقليدية.

ولم يكن مؤسس بتكوين معروفا، فقد اختار أن يطلق على نفسه الاسم الرمزي ساتوشي ناكاموتو عندما طرح الفكرة للمرة الأولى في ورقة بحثية، واحتفظ ناكاموتو بهويته المستعارة حتى الثاني من مايو/أيار 2016 حين أعلن رجل الأعمال الأسترالي كريغ ستيفن رايت أنه هو نفسه ناكاموتو.

وتوصف بتكوين بأنها عملة رقمية "ذات مجهولية"، بمعنى أنها لا تمتلك رقما متسلسلا ولا أي وسيلة أخرى من أي نوع تتيح تتبع المعاملات للوصول إلى البائع أو المشتري، مما يجعل منها فكرة رائجة لدى كل من المدافعين عن الخصوصية، أو بائعي البضاعة غير المشروعة عبر الإنترنت على حد سواء.

تعد ألمانيا الدولة الوحيدة التي اعترفت رسميا بعملة بتكوين بأنها نوع من النقود الإلكترونية، وبهذا اعتبرت الحكومة الألمانية أنها تستطيع فرض الضريبة على الأرباح التي تحققها الشركات التي تتعامل بـ"بِتْكُويْن"، في حين تبقى المعاملات المالية الفردية معفية من الضرائب.

لايتكوين: عملة رقمية مثل البتكوين ظهرت عام 2011 على يد المهندس السابق لدى غوغل شارلز لي، وتعرف بالعملة الفضية، وهي مصنفة على أنها الأسرع في تعاملاتها مقارنة بالبتكوين. 

تتأثر لايتكوين دائما بصعود وهبوط بتكوين، لكن بعض الخبراء يتوقعون تغير هذه التبعية مع ارتفاع قيمتها.

بيركوين: عملة رقمية ظهرت عام 2012، وتعتبر أكثر استدامة بيئيا مقارنة بالعملات الرقمية الأخرى، كما أنها عملة صممت بحيث يكون معدل تضخمها 1%.

وتعد ثالث أكبر عملة مشفرة قابلة للتنقيب بعد بتكوين ولايتكوين، وتختلف عناصر الأمان والمعالجة في هذه العملة اختلافا كبيرا عن العملتين السابقتين.

كوارك: عملة رقمية ظهرت سنة 2013، وهي العملة الأكثر تشفيرا لأنها تستعمل تسع جولات من التشفير لضمان الأمن وعدم كشف الهوية، ولكن رغم ذلك فالكوارك الواحد يساوي 0.05 دولار فقط.

ماستر كوين: ظهرت عام 2013 بسبب ظهور بعض المشاكل الأمنية وعدم الاستقرار في سعر البتكوين.

الريبل: ظهرت عام 2013، تمكنت من لفت أنظار المستثمرين، وهي عملة لا يمكن استبدالها على خلاف بقية العملات الأخرى بحيث تستعمل كشبكة دفع ونظام آلي لتجارة العملات.

أورورا كوين: طورها رجل أعمال آيسلندي عام 2014، حيث جاء بفكرة توزيع العملة المشفرة لكل شخص في بلده، تبلغ قيمتها السوقية 236.6 مليون دولار، بينما سعر العملة الواحدة منها 22.3 دولار.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية