عين العرب
آخر تحديث: 2015/3/15 الساعة 10:50 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/25 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وسائل إعلام تركية: أنقرة تغلق حركة المرور من شمال العراق إلى تركيا في اتجاه واحد
آخر تحديث: 2015/3/15 الساعة 10:50 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/25 هـ

عين العرب

المكان: شمال غرب

عدد السكان: 44 ألف نسمة

الدولة: سوريا

المكان:

شمال غرب

عدد السكان:

44 ألف نسمة

الدولة:

سوريا

مدينة غالبية سكانها من الأكراد السنة، تقع شمال غرب سوريا على الحدود مع تركيا، تعرضت لهجمات تنظيم الدولة الإسلامية، وتخلصت منه بقوات وحدات حماية الشعب وبالضربات الجوية لقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

الموقع
تقع مدينة عين العرب (كوباني) على بعد نحو 160 كيلومترا عن محافظة حلب شمال غرب سوريا على الحدود السورية التركية.

السكان
يبلغ عدد سكان المدينة 44 ألف نسمة حسب إحصاء 2004، غالبيتهم من الأكراد السنة، وينتمون إلى مجموعات قبلية مختلفة، وقد اتحدوا جميعا تحت اسم "اتحاد قبائل برازي".

انخرط عدد كبير من سكانها في حزب العمال الكردستاني، وشارك عدد من أبنائها في المعارك التي خاضها الحزب في تركيا. وقد نزح أغلب سكانها إلى تركيا نتيجة الصراع المسلح بين وحدات حماية الشعب وتنظيم الدولة الإسلامية.

الاقتصاد
تعتمد عين العرب بشكل رئيسي على الزراعة، وتعتبر من أكثر الأراضي السورية خصوبة، وتشتهر بزراعة القمح والشعير والعدس والكمون، بالإضافة إلى زراعة أشجار الزيتون والفستق الحلبي بمساحات واسعة. ويوجد بها مصانع ومعامل للألبان والصناعات الغذائية، بالإضافة لحركة تجارية نشيطة.

التاريخ
كانت المدينة عبارة عن قريتين متجاورتين (كانية عربان وكانية مرشد)، وتحوّلت مع مرور الوقت إلى مركز سكاني ألحق به نحو 440 قرية صغيرة أغلبيتهم من الأكراد السنة. ونشأت كمدينة حديثة عام 1892 وباتت بين عامي 1911 و1912 تجمعا سكانيا مهما بعد إنشاء السكة الحديدية، حيث أطلق عليها اسم "كوباني" ثم سميت لاحقا بعين العرب.

خضعت منذ يوليو/تموز 2012 لسيطرة الأكراد، بواسطة وحدات حماية الشعب (مليشيا عسكرية كردية)، ثم تعرضت في بداية يوليو/تموز 2014 لهجوم من تنظيم الدولة الإسلامية.

وبعد معارك ضارية والضربات الجوية لقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، تحررت المدينة من قوات التنظيم في نهاية يناير/كانون الثاني 2015 ، حيث أعلنت وحدات حماية الشعب سيطرتها على كامل عين العرب بعدما تعرضت لدمار كبير و نزوح عشرات الآلاف من سكانها إلى تركيا.

منطقة

المصدر : الجزيرة

التعليقات