واصلت الليرة التركية انخفاضها مقابل الدولار الأميركي، كما تراجعت الأسهم والسندات اقتداء بالأسواق العالمية التي اعتراها الضعف بسبب المخاوف على الاقتصاد الأميركي.
 
حيث انخفضت العملة التركية إلى 1.3295 ليرة مقابل الدولار قبل أن تقلص خسائرها لتغلق عند 1.3130 بانخفاض 2.9% عن الإغلاق السابق.
 
ومن العوامل التي ساهمت في الانخفاض ضعف بيانات الإسكان الأميركية وأثرها في زيادة عزوف المستثمرين عن المخاطرة.
 
وتراجعت الأسواق التركية الجمعة متأثرة بعمليات بيع للأصول مرتفعة المخاطر في الأسواق العالمية في حين يتوقع محللون تراجع الليرة الأسبوع القادم لاستمرار تجنب المخاطرة وعدم التيقن السياسي.
 
وعالمياً تراجعت الأسواق مرتفعة المخاطر لمخاوف بشأن أسواق الائتمان وزيادة المخاطر في سوق الرهن العقاري الأميركية.

المصدر : رويترز