الريال الإيراني فقد أكثر من 60% من قيمته مقابل الدولار منذ نهاية العام الماضي (الأوروبية-أرشيف)

هوى الريال الإيراني في تعاملات السوق الموزاية اليوم السبت ليصل إلى 28.6 ألف ريال مقابل الدولار الأميركي مسجلا مستوى قياسيا جديدا ومنخفضا بنحو 6% مقارنة بنهاية الشهر الماضي، وذلك وفقا لمواقع إلكترونية إيرانية تتابع أسعار العملات في السوق المحلية.

وكانت العملة الإيرانية تراجعت الخميس الماضي إلى مستوى 26.92 ألف ريال مقابل الدولار في حين تم تداوله الأربعاء الماضي عند مستوى 26.2 ألف ريال للدول.

وبذلك يكون الريال الإيراني قد فقد أكثر من 60% من قيمته مقابل الدولار منذ نهاية العام الماضي، ويعزو متخصصون ذلك إلى العقوبات الأميركية والأوروبية المفروضة على طهران لإصرارها على تطوير برنامجها النووي.

ويأتي انخفاض اليوم رغم أن طهران أطلقت الاثنين الماضي محاولة جديدة لإعادة الاستقرار لعملتها في افتتاح مركز صرافة يوفر الدولار بسعر مدعوم حكوميا لاستيراد بعض السلع.

ويسمح مركز الصرافة الجديد لمستوردي سلع مثل إطارات الشاحنات ومعدات البناء والألياف الصناعية بشراء الدولار بسعر يقل 2% عن سعر السوق في أي وقت.

وما من سبب واضح للانخفاض الأخير في قيمة العملة الإيرانية التي يجري تداولها في سوق غير رسمية يلجأ إليها المواطن العادي للحصول على العملة الصعبة.

وتزامنت الانخفاضات الأخيرة مع عقوبات جديدة أو عزلة دبلوماسية على إيران بسبب برنامجها النووي، وتقول الولايات المتحدة وحلفاؤها إن البرنامج يهدف لتصنيع قنبلة نووية، وتنفي إيران ذلك لكنها تعرضت لجولات متتالية من العقوبات الأكثر صرامة على مدار العامين الماضيين.

المصدر : وكالات