أقامت الجزيرة نت معرضا للكاريكاتير على هامش منتدى الجزيرة لصحافة الإنترنت، وضم المعرض تصميمات كاريكاتيرية من تصميم زوار الموقع.
 
وضم المعرض صورا عبرت عن الفترات الزمنية بينت تطور موقع الجزيرة نت بمناسبة مرور عشر سنوات على إنشائه.
 
وعبرت التصاميم عن هامش الحرية في العالم العربي وتسلط الحكومات عبر فرض رقابة على الإنترنت، في حين عبر البعض الآخر عن ضغوط اجتماعية تمليها التقاليد لتعبر جميعها عن الحراك الاجتماعي والسياسي في الوطن العربي وما يقابلها من ضغوط مؤسسات حكومية والمجتمع المدني.
 

يذكر أن الصحافة الإلكترونية انطلقت في عام 1969 عبر تقنية التليتكست والفيديوتكس، لكنها لم تلق الاهتمام المطلوب إلا بحلول عام 1980، حيث بدأ ظهور الصحافة الإلكترونية في شكلها الجديد استجابة للتغيرات التي شهدتها بيئة الاتصال الجماهيري بظهور شبكة الإنترنت.

وترتب على ذلك استخدامات إعلامية ضخمة أثرت في معطيات الوسائل الإعلامية التقليدية وخاصة الصحافة المطبوعة على الصعيد المهني والسياسي والاقتصادي والاجتماعي، حيث كونت لها قاعدة كبيرة من الجماهير من جميع فئات المجتمع.