آخر تحديث: 2014/10/2 الساعة 22:58 (مكة المكرمة)

مصير السلاح بعد سيطرة الحوثيين على صنعاء

بعد دخولهم إلى العاصمة صنعاء، سيطر الحوثيون على المقار الأمنية والعسكرية والمواقع السيادية في اليمن، ولا تعرف كمية الأسلحة الثقيلة والمتطورة التي قالت مصادر في الجيش اليمني إنهم نقلوها إلى شمال الشمال لتركيز القوة في المناطق الشمالية والشرقية والغربية.

وقال الكاتب والباحث السياسي أحمد الزرقة في حلقة 2/10/2014 لبرنامج "ما وراء الخبر" إن الحوثيين سيطروا على ترسانة من الأسلحة التي كانت بحوزة الجيش اليمني، واعتبر ذلك جريمة كبرى في حق البلد وأكبر عملية نهب وسلب لمقدرات جيش في العالم في وضح النهار وبمباركة مسؤولين في الدولة.

وتحدث عن وجود ما سماها لعبة سياسية كبيرة لعدد من الأطراف والسماح للحوثيين بنهب الأسلحة والذهاب بها خارج صنعاء.

ويذكر أن الناطق الرسمي باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام كشف في لقاء مع الجزيرة يبث لاحقا عن وجود تنسيق مع أجهزة الدولة اليمنية قبل السيطرة على صنعاء. 

كما اتهم حزب التجمع اليمني للإصلاح وزير الدفاع اليمني بالتواطؤ مع الحوثيين وتسليمهم صنعاء وطالب بمحاكمته.

ونوه إلى أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي كرر أكثر من مرة الحديث عن مؤامرة داخلية وخارجية أدت لسقوط صنعاء.  

أهداف
وعن أهداف الحوثيين، أشار الزرقة إلى أنهم يسعون إلى بسط سيطرتهم ونفوذهم على كل اليمن، خاصة المحافظات الشمالية، وأن طموحهم هو الاستيلاء على منفذ بحري في البحر الأحمر.  

من جهته، أكد الكاتب والباحث في الشأن اليمني سمير الشيباني أن هدف الحوثيين هو تحويل السلاح الذي سيطروا عليه إلى مناطق نفوذهم لتوفير مصادر السلاح لهم، وأنهم يسعون إلى بسط نفوذهم على كامل اليمن، وأشار إلى وجود ما سماه مشروعا يتم التجهيز له ولم تنكشف ملامحه بعد.

واعتبر الزرقة أن ما يحدث في اليمن مرتبط بالصراع الدولي وبسعي إيراني لتعزيز وجودها في المنطقة، لكنه قلل من إمكانية نجاح المخطط، لأن ذلك سيتحول إلى مشكلة إقليمية.  

نفس الموقف أبداه الشيباني بقوله إن الحوثيين غارقون في الوهم بشأن إمكانية تحويل اليمن إلى "جزيرة إيرانية"، لأنه لا ميزان القوة يسمح بذلك ولا القوة المتحالفة في المنطقة تسمح بذلك أيضا، وأشار إلى وجود اصطفاف داخل اليمن وأن مشاريع عدة ستطرح لمنع تفكك اليمن.

وسيطر الحوثيون في 21 سبتمبر/أيلول الماضي على معظم المقار الرسمية في صنعاء من دون مواجهة تذكر مع الأجهزة الرسمية.

المصدر : الجزيرة

متعلقات
جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية
Powered by: