الواقع العربي

أصحاب القبعات البيضاء أمل المدنيين بسوريا

2016/8/23 الساعة 22:49 (مكة المكرمة)

من رحم التنسيقيات المدنية التي تشكلت بعد تفجر الثورة السوريةقبل أكثر من خمس سنوات، خرجت ما تعرف بفرق القبعات البيض، لتضم سوريين عاديين من مهن ومشارب مختلفة اختاروا التطوع في مجال الدفاع المدني لانتشال الضحايا من بين أنقاض المباني التي قصفها النظام السوري وحلفاؤه، وتنظيف الشوارع وإطفاء الحرائق، وتوفير خدمات عامة عدة لمواطنيهم في المحافظات التي يسيطر عليها الثوار.

وقد أطلق ناشطون حملة تضامن مع عناصر الدفاع المدني السوري في المناطق المحررة، تدعو إلى دعم ترشيح أصحاب القبعات البيضاء لنيل جائزة نوبل للسلام، وذلك بعد عملهم على مدى ثلاث سنوات في أكثر المناطق خطورة بالعالم، أنقذوا خلالها أكثر من ستين ألف شخص، وقد لقيت الحملة دعما واسعا وبلغ عدد الموقعين عليها قرابة 38 ألفا، بالإضافة إلى 126 منظمة سورية وعالمية عاملة في مجال الإغاثة وحقوق الإنسان.

إقرأ المزيد

المصدر : الجزيرة


متعلقات

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية