آخر تحديث: 2010/6/20 الساعة 11:03 (مكة المكرمة)

البرازيل تسعى لتأكيد موقعها بالمونديال

الجماهير البرازيلية بانتظار لقائهم مع العاجيين اليوم (الفرنسية)

يسعى منتخب البرازيل إلى محو العرض السيئ الذي ظهر به أمام كوريا الشمالية (2-1) في الجولة الأولى، عندما يواجه  اليوم نظيره العاجي على ملعب "سوكر سيتي" في جوهانسبرغ ضمن منافسات المجموعة السابعة من  مونديال جنوب أفريقيا 2010.

وقدم المنتخب البرازيلي حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب (5 مرات) عرضا مخيبا للآمال، وظهر فيه بعيدا كل البعد عن العروض الممتعة التي ميزته في السابق.

والمهم في الأمر أن أخطر لاعبيه ليسوا في مستوياتهم وعلى رأسهم صانع  الألعاب كاكا، والهداف لويس فابيانو الذي يعود آخر هدف سجله إلى سبتمبر/ أيلول الماضي، كما أن المنتخب عابته السرعة خصوصا في الربع الأخير من الملعب.

ومن جانبه, اعترف مدرب منتخب البرازيل دونغا بأن فريقه قدم عرضا سيئا ويتطلع إلى تقديم الأفضل في مواجهة ساحل العاج.

ودافع المدرب البرازيلي عن الصعوبات التي واجهها فريقه بالقول "عندما نلعب ضد منتخب يلعب بطريقة هجومية نجد مساحات أكثر، أما عندما نواجه منتخبا يعتمد أسلوبا دفاعيا بحتا، تصبح المباراة أكثر صعوبة ويصبح من الصعب  الاعتماد على الهجمات المرتدة".

ويسود معسكر البرازيل التفاؤل في تخطي ساحل العاج والاقتراب كثيرا من الدور الثاني، وربما حسم البطاقة إذا صبت نتيجة المباراة الأخرى بين البرتغال وكوريا الشمالية في مصلحته أيضا.

على الجانب الآخر، اعتبر مهاجم ساحل العاج سالومون كالو بأنه يتعين على فريقه أن يتعلم كيفية إغلاق المنافذ أمام مفاتيح اللعب في البرازيل تماما كما فعل المنتخب الكوري الشمالي للحد من خطورة نجوم السامبا.

وقال كالو "لقد شاهدت الشوط الأول من مباراة البرازيل وكوريا الشمالية، وقد  دافع الكوريون ببسالة وأزعجوا المنتخب البرازيلي".

وتابع "لدينا لاعبون يستطيعون تحقيق الفارق في أي لحظة، تبقى قوتنا في خط الهجوم، لكن يجب أن نحترس أيضا في الدفاع".

وكشف كالو أنه يجب عليهم أن يلعبوا كما فعلوا أمام البرتغال، حيث أثبتوا بأنهم فريق متماسك يملك اللاعبين الذين يستطيعون تغيير مجرى المباراة في أي لحظة.

المصدر : الفرنسية

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية
Powered by: