منوعات

خطأ بشري كاد يتسبب بتحطم طائرة إماراتية بأستراليا

2009/4/30 الساعة 15:47 (مكة المكرمة)

قائد الطائرة الإماراتية ألغى عملية الإقلاع وقام بهبوط اضطراري (رويترز-أرشيف)

قال مكتب سلامة النقل الأسترالي إن خطأ بشريا كان السبب في اقتراب طائرة تابعة لخطوط الطيران الإماراتية من طراز إيرباص، من التحطم في مطار ملبورن الشهر الماضي.
 
وأضاف أن الضغط على زر خاطئ لوزن الإقلاع بأحد أجهزة الحاسوب بالطائرة دفع إيرباص أيه 500-340 إلى أن تتجاوز بصعوبة السور المحيط بالممر والبالغ ارتفاعه 2.4 متر.
 
وارتطم ذيل الطائرة التي كانت تحمل 225 راكبا وفي طريقها إلى دبي، بالمدرج مما أجبر قائدها على إلغاء الإقلاع وعمل هبوط اضطراري.
 
وقال مدير المكتب الأسترالي جوليان ولش للصحفيين في كانبرا إنه "لا يوجد ما يشير إلى أي مشكلة في الطائرة".
 
ولحقت أضرار كبيرة بالطائرة لدرجة أنها لم تقم بأي رحلة منذ الحادث الذي وقع يوم 20 مارس/ آذار  الماضي.
 
وكادت الطائرة أن ترتطم بالأرض، وتسببت في تحطم بعض لمبات الإنارة نهاية المدرج البالغ طوله 3600 متر وفي تحطم الهوائيات الملاحية.
 
وتوقعت صحيفة أفييشان هيرالد على موقعها الإلكتروني بأن طاقم الطائرة قد يكون شغل الزر 2 بدلا من 3 في قائمة إدخال بيانات الوزن، وتم قياس وزن الطائرة خلال الإقلاع على مائة طن أقل من وزنها الفعلي وهو 360 طنا.
 
وقد تلقى قائدو الطائرة الذين قدموا استقالتهم بعد الحادث إشادة كبيرة لمهارتهم في التحكم رغم المشاكل التي واجهتها الطائرة. 

المصدر : الألمانية

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية