آخر تحديث: 2004/12/10 الساعة 01:19 (مكة المكرمة)

برلمان أوكرانيا يعدل الدستور لإنهاء أزمة الانتخابات

فيكتور يوتشنكو مع نواب المعارضة في البرلمان (الفرنسية)

أقر البرلمان الأوكراني مطالب المعارضة بحل لجنة الانتخابات المركزية الحالية والموافقة على الإصلاحات الدستورية التي تقلص من صلاحيات رئيس البلاد.

وقال رئيس البرلمان فولديمير ليتفن إن نجاح البرلمان في إقرار التشريعات الجديدة يعد خطوة على طريق المصالحة ويثبت أن أوكرانيا موحدة وغير قابلة للتقسيم. وبهذه التعديلات التي وصفت بأنها تاريخية بدت بوادر انفراج الأزمة بين المعارضة والسلطات الأوكرانية.

وأقر التعديلات 402 من النواب مقابل معارضة 21 وامتناع 19 منهم عن التصويت. وتهدف التعديلات حسب رأي المعارضة إلى منع أي عمليات تزوير في جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة 26 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

وتتلخص الإصلاحات المقترحة في نقل سلطات التعيين وكل المناصب العليا باستثناء رئاسة الوزراء ووزيري الدفاع والخارجية من الرئيس إلى البرلمان، وهو الأمر الذي يتطلب مصادقة أعضاء البرلمان.

رئيس الوزراء فيكتور يانكوفيتش(الفرنسية)
كما منحت التعديلات الأخيرة الأقاليم مزيدا من الصلاحيات من أجل تخفيف التوتر بين شرق البلاد التي يتكلم سكانه اللغة الروسية وغربها الذي يتفوق فيه الشعور القومي.

وفي هذه الأثناء منح الرئيس المنتهية ولايته ليونيد كوتشما رئيس وزرائه يانكوفيتش إجازة يتمكن معها من إدارة حملته الانتخابية, وعين نائبه ميكولا أزاروف رئيسا للوزراء.

وينص القانون الأوكراني على أنه لا يمكن إقالة رئيس الوزراء وهو في إجازة. وكان يانكوفيتش قد أعلن يوم الاثنين أنه يريد إجازة من أجل القيام بحملته تمهيدا للانتخابات المقررة يوم 26 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

ولكن المعارضة لا تزال تصر على أن يقيل كوتشما رئيس الوزراء بعد أن صوت البرلمان على حجب الثقة عن حكومته.

حلف الأطلسي
وفي هذه الأثناء قال دبلوماسيون ومسؤولون إن حلف شمال الأطلسي ألغى اجتماعا كان مقررا غدا الخميس لوزراء خارجية الدول الأعضاء في الحلف مع وزير خارجية أوكرانيا بسبب الأزمة السياسية في البلاد.

وقالت مصادر في الحلف إنه سيجتمع مع "وزير الخارجية الشرعي" للحكومة الأوكرانية الجديدة, في إشارة اعتبرها مصدر في الحلف طعنا في شرعية الحكومة الحالية في كييف.

خافيير سولانا مع ليونيد كوتشما(الفرنسية)
وفي باريس انتقد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا تصريح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي حذر فيه من غرب "ذي خوذة استعمارية" في أوكرانيا. 

وقال سولانا إنه "لا يحق لبوتين التدخل في شؤون أوكرانيا كما لا يحق لنا التدخل فيها".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد كشف عن قيام بلاده بعرقلة جهود دبلوماسية أميركية وأوروبية لاتخاذ موقف مشترك بشأن إعادة انتخابات الرئاسة في أوكرانيا، وهو ما يمثل تدخلا في المفاوضات الجارية هناك.

هذه التصريحات جعلت وزير الخارجية الأميركي كولن باول يرفض الإشارة إلى ازدواج المعايير، وينتقد روسيا في عدد من القضايا.

المصدر : وكالات

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية
Powered by: