دولي

رئيس كوريا الجنوبية يخطط لزيارة واشنطن

2003/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة)

روه مو هيون توقع وزير الخارجية الكوري الجنوبي اليوم أن يزور الرئيس روه مو هيون واشنطن خلال الشهرين المقبلين لمناقشة الأزمة النووية في كوريا الشمالية والتحالف العسكري بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

وقال الوزير يون يونغ كوان في مقابلة إذاعية إنه سيتوجه إلى الولايات المتحدة في وقت لاحق من الشهر الحالي للمساعدة في الإعداد لاجتماع القمة بين روه والرئيس الأميركي جورج بوش الذي توقع أن يتم في أبريل/ نيسان أو مايو/ أيار القادمين.

وحكومة روه التي تولت السلطة قبل أسبوعين مهمومة بالأزمة النووية الكورية الشمالية التي تواصل فيها بيونغ يانغ اتخاذ خطوات استفزازية للضغط على واشنطن من أجل الدخول في محادثات ثنائية في وقت تنهمك فيه الولايات المتحدة بالاستعداد لحرب محتملة على العراق.

وقال يون إن سول تفضل الدبلوماسية المتعددة الأطراف لإنهاء الأزمة النووية وهو ما تنادي به واشنطن لكن محادثات ثنائية بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية في ذلك الإطار قد تكون ضرورية لحل النزاع. وأضاف يون أن المشاورات بين سول وواشنطن بشأن تغييرات محتملة في انتشار 37 ألف جندي أميركي في كوريا الجنوبية ستبدأ في منتصف أبريل/ نيسان القادم.

طائرة التجسس الأميركية التي اعترضتها المقاتلات الكورية الشمالية مؤخرامبعوث أميركيومن جهة أخرى اعتبر سفير الولايات المتحدة لدى كوريا الجنوبية اليوم أن قرار كوريا الشمالية استئناف تشغيل مفاعل نووي واعتراضها طائرة تجسس أميركية هي تصرفات مزعجة تزيد من الحاجة إلى رد سريع وفعال.

وأضاف السفير توماس هابارد الذي له خبرة طويلة في شؤون آسيا أن القيادة الكورية الشمالية تتصرف بشكل أهوج في سعيها إلى امتلاك أسلحة نووية وتمثل تهديدا واضحا لانتشار أسلحة الدمار الشامل في العالم.

وقال هابارد في كلمة أمام غرفة التجارة الأميركية "الأحداث التي وقعت مؤخرا مثل إعادة تشغيل مفاعل يونغ بيون النووي واعتراض كوريا الشمالية لطائرة استطلاع أميركية أثناء قيامها بدورية في المجال الجوي الدولي تعطي إلحاحا أكبر لإيجاد نهج فعال للتعامل مع تصرفات الشمال المزعجة".

المصدر : رويترز

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية