الاقتصاد

البشير يحذر من ارتفاع فاتورة النفط الأفريقية

2004/6/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة)

عمر البشير افتتح تسعة رؤساء ومسؤولين حكوميين أعمال قمة التجارة الإقليمية في كمبالا اليوم في مسعى للاتفاق على مسائل محددة في التجارة الدولية لضمان نتائج عادلة لأفريقيا.

وأعلن الرئيس السوداني عمر البشير اليوم الاثنين أن واردات النفط لمجموعة الكوميسا التجارية لدول شرق وجنوب أفريقيا سترتفع بشدة إلى 15 مليار دولار خلال العام الحالي جراء ارتفاع أسعار النفط العالمية لتلقي بآثارها السلبية على اقتصادات المجموعة.

وذكر البشير الذي سلم اليوم رئاسة السوق المشتركة للمجموعة إلى الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني أن تكاليف استيراد الدول العشرين الأعضاء للنفط في العام الماضي بلغت تسعة مليارات دولار في عام 2003.

وأشار البشير إلى أن اقتران ارتفاع أسعار النفط بانخفاض أسعار السلع الأولية سيؤدي إلى زيادة ديون بعض دول منطقة الكوميسا الأمر الذي ستضطر معه هذه الدول لاقتراض المزيد لمجرد خدمة ديونها الحالية.

واستلم الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني رئاسة الكوميسا من البشير في افتتاح قمة المجموعة اليوم.

وأكد موسيفيني أن نتائج المفاوضات مع منظمة التجارة العالمية ستكون أفضل إذا تمت من قبل المجموعة وليس كل دولة لوحدها موضحا أن المنظمة ستبقى الجهة الوحيدة القادرة على ضمان تجارة دولية عادلة ومنصفة.

ويناقش المشاركون في القمة على مدى يومين التجارة والاستثمارات في المنطقة وحث دولها على تطوير بناها التحتية لتحقيق مصالح الجميع.

المصدر : وكالات

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية