عربي

قلق دولي من استخدام تنظيم الدولة للكيميائي

2015/8/17 الساعة 20:07 (مكة المكرمة)

قوات البشمركة في موقع هجوم بأسلحة كيميائية تقول إن تنظيم الدولة نفذه ضدها بمحافظة نينوى العراقية (الأوروبية)

أعربت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية اليوم الاثنين عن قلقها إزاء احتمال استخدام مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية أسلحة كيميائية ضد قوات إقليم كردستان العراق (البشمركة)، مضيفة أنها ستفحص أي أدلة تتلقاها.

وقالت المنظمة -في بيان لها- إن المعلومات الأخيرة التي تحدثت عن احتمال استخدام أسلحة كيميائية في العراق تثير قلقا كبيرا.

وقال المدير العام للمنظمة أحمد أوزومكو إن المنظمة اتصلت بالحكومة العراقية للحصول على مزيد من المعلومات، كما ستتحرى أي "معلومات وثيقة الصلة" تقدمها دول أخرى.

وكانت السلطات الكردية أوضحت الجمعة أن قوات البشمركة التابعة لها تعرضت لهجوم بأسلحة كيميائية الأسبوع الماضي قرب أربيل في ثالث هجوم من نوعه هذا العام.

وفي مارس/آذار الماضي أكدت حكومة إقليم كردستان العراق أن لديها أدلة على استخدام تنظيم الدولة غاز الكلور ضد قواتها في هجوم بسيارة مفخخة يوم 23 يناير/كانون الثاني السابق.

وكشفت منظمة "كونفليكت أرمامنت ريسيرش" -غير الحكومية- وخبراء في مجموعة "سهان ريسيرش" عن توثيق هجمات شُنت في يونيو/حزيران الماضي ضد البشمركة، بعد تحقيقات أجروها بالتنسيق مع القوات الكردية.

وأشاروا إلى هجوم آخر ضد المقاتلين الأكراد السوريين في وحدات حماية الشعب الكردي بمحافظة الحسكة شمال شرق سوريا.

والأسبوع الماضي أعلنت وزارة الدفاع الألمانية "أن لديها معلومات تفيد باستهداف قوات البشمركة بالأسلحة الكيميائية، وإصابة العديد منهم "بالتهابات في الجهاز التنفسي".

كما صرح مسؤول أميركي لوكالة الصحافة الفرنسية بأن بلاده ترى احتمال أن يكون تنظيم الدولة استخدم غاز الخردل.

المصدر : وكالات


متعلقات

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية