عربي

المحاكم والحكومة يستأنفان الحوار وانفجار بمقديشو

2006/9/1 الساعة 00:11 (مكة المكرمة)

المحاكم عززت الأمن بمقديشو بعد انفجار في أحد أسواق المدينة (رويترز-أرشيف)توجه وفد من المحاكم الإسلامية إلى السودان لإجراء محادثات مع وفد من الحكومة المؤقتة في الصومال، في محاولة لتخفيف حدة التوتر في بلادهم.

وقال عبد الرحمن جناقو نائب رئيس المجلس التنفيذي للمحاكم إن حضور المحادثات يهدف إلى سحب الذرائع من القوات الإثيوبية لمواصلة احتلالها لبعض الأراضي الصومالية.

وأضاف أن المحاكم لم تتراجع عن شروطها للانسحاب الإثيوبي من الصومال لكنها ستبحث هذه المسألة على طاولة المفاوضات في الخرطوم.

وكانت المحادثات بين المحاكم والحكومة الصومالية بدأت في يونيو/حزيران الماضي، لكنها توقفت بعد ذلك بسبب انقسامات وسط الحكومة بشأن كيفية التعامل مع سيطرة المحاكم على المزيد من أراضي البلاد. كما رفض قياديو المحاكم استئنافها بعد تقارير عن توغل الجيش الإثيوبي في الأراضي الصومالية في يوليو/تموز الماضي.

هجومميدانيا جرح تسعة أشخاص على الأقل بعضهم إصابته خطرة، في انفجار قنبلة يدوية ألقاها مجهول في سوق مكتظة في شمال مقديشو التي تشرف عليها المحاكم الإسلامية التي عززت الإجراءات الأمنية في هذا الحي.

وأوضح شهود عيان أن عشرات الأشخاص فروا صباح اليوم من سوق التباين الواقع في حي يكشيد شمال مقديشو، بعدما ألقى رجل قنبلة يدوية انفجرت قرب محطة وقود.

وقال ممثل عن المجلس الإسلامي الأعلى في الصومال طالبا عدم الكشف عن اسمه إن الدم ينتشر أينما كان لكن لا أحد يعرف الدوافع وراء هذا العمل، مشيرا إلى أنه لم يتم توقيف أي شخص حتى الآن.

المصدر : وكالات

جميع الحقوق محفوظة © 2017 شبكة الجزيرة الاعلامية